تظاهرة لصحفيي وناشطي كربلاء امام مجلس محافظتها تنديدا بالتضييق على الحريات الصحفية

كربلاء - العالم الجديد

 

 

على خلفية ما يتعرض له عدد من صحفي محافظة كربلاء من مضايقات وغرامات مالية كبيرة تفرضها الجهات الرسمية والنافذة في محافظة كربلاء قام عدد من صحفي المدينة وناشطيها بمظاهرة امام مجلس المحافظة.

وكان آخر حلقات ذلك المسلسل هو قرار مجلس المحافظة بفرض غرامة مالية قيمتها مليار دينار على الصحفي جمال الشهرستاني اثر انتقاده الجهات الرسمية في كربلاء.

عن مظاهرة الثلاثاء وما يتعرض له الصحفيون في كربلاء تحدث لصحيفة العالم الجديد من كربلاء مدير مكتب الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين الصحفي ماجد الخياط قائلا: "يتعرض الصحفيون في كربلاء لعدة مضايقات من قبل رجال الامن تارة ومن قبل السياسيين تارة اخرى، فقبل فترة وجيزة تعرض مراسل قناة NRT  الى منع مزاولة عمله وتم تهديده بالسلاح وضربه ولمرتين متتاليتين" الخياط اضاف ايضا "كذلك تعرض للمنع الصحفي عبد الامير الكناني مراسل قناة بلادي ومنع من التصوير في شارع عام وكذلك مراسل قناة الرشيد طارق الخفاجي وهو يصور محل لبيع الكبة وطلبوا منه تصريح للتصوير وهناك عدة حالات احتكاك مع الصحفيين".

ماجد الخياط ذكر ايضا ان الجهات المعنية لا تسمح "للصحفيين بتغطية جلسات مجلس المحافظة ومؤخرا قام المجلس باقرار منع مراسل قناة التغيير وليد الصالحي من دخول المجلس وكذلك رفع دعوى قضائية بحق مدير اعلام العتبة الحسينية المطهرة جمال الدين الشهرستاني بسبب وصفه اعضاء المجلس بالفاشلين والفاسدين على موقع التواصل الاجتماعي من على صفحته الشخصية ويطالبونه بتعويض مقداره مليار دينار".

الاسرة الصحفية في المحافظة وفي ختام مظاهرتها اصدرت بيانا ذيلته بـ"لفيف من صحفيي كربلاء المقدسة" جاء فيه:

(لا يخفى على الجميع ما تتعرض له الاسرة الصحفية من مضايقات وعدم وعي بطبيعة عملها، ولكل الحالات السلبية التي حدثت سابقا وتعرض لها الصحفيون، نحن لفيف من صحفيي كربلاء المقدسة خرجنا للتظاهر من اجل تحقيق عدد من المطالب التي من شأنها اعادة هيبة الصحافة كسلطة فاعلة في البلد من بين السلطات، واحترام عمل الصحافة وتسهيل مهام عملها.

الى مجلس محافظة كربلاء المقدسة الموقر

لا يخفى على الجميع ما تتعرض له الاسرة الصحفية من مضايقات وعدم وعي بطبيعة عملها، ولكل الحالات السلبية التي حدثت سابقا وتعرض لها الصحفيون، نحن لفيف من صحفيي كربلاء المقدسة خرجنا للتظاهر من اجل تحقيق عدد من المطالب التي من شأنها اعادة هيبة الصحافة كسلطة فاعلة في البلد من بين السلطات، واحترام عمل الصحافة وتسهيل مهام عملها.

المطالب:

1- تطبيق قانون حقوق الصحفيين الذي اقره البرلمان، بما يكفل حق الوصول الى المعلومة، دون وضع الحواجز امام الصحفيين، لانها تعد مخالفة قانونية.

2- السماح للصحفيين بحضور جلسات مجلس المحافظة وفق مبدأ الشفافية في إطلاع الصحفيين على ما يدور داخلها، والإجابة على استفساراتهم كونهم جهة رقابية مسؤولة عن إيصال الصورة الحقيقة للرأي العام.

3- إحترام عمل الصحفي من خلال محاسبة المسيئين الذين يتسببون بعرقلة عمله، ويصل أحيانا الى التعدي عليه.

4- فتح مكتب لاستقبال شكاوى الصحفيين الذين يتعرضون الى انتهاكات وفتح باب التعاون مع المنظمات المجتمعية المختصة برصد هذه الانتهاكات.

5- نطالب بسحب الدعوى المقامة من قبل مجلس محافظة كربلاء ضد الزميل جمال الدين الشهرستاني كبادرة حسن نية من قبل المجلس تجاه احترام حرية التعبير.

6- ابعاد الصحفيين عن الصراعات الحزبية والفئوية ما بين الكيانات السياسية وعدم استخدامهم كأداة لتحقيق مآرب سياسية.

7- الوقوف بمسافة واحدة من جميع المؤسسات الصحفية وعدم الكيل بمكيالين بالتعامل مع وسائل الاعلام.

فريق التحرير

اسم الكاتب: فريق التحرير

عدد المواضيع المنشورة: 9389

نبذة عن الكاتب: صحفيون متحررون من التحيز الحزبي والطائفي والنفوذ، نطمح أن تكون "العالم الجديد" مصدرا موثوقا للأخبار المحلية، تعتمده وكالات الأنباء العربية و العالمية، ومرجعا مهنيا للمؤسسات الاعلامية المستقلة، وأكاديميات الاعلام، في العراق وخارجه.

التعليقات

عدد التعليقات

احجز مساحتك الاعلانية الآن
تصفح موقع DW الألمانية