صادرات نفط جنوب العراق تستقر في يناير رغم بدء خفض أوبك

 

أفادت بيانات تحميل ومصدر بالقطاع أن صادرات النفط من موانئ جنوب العراق في التسعة أيام الأولى من يناير كانون الثاني قد استقرت عند مستواها القياسي المرتفع المسجل في ديسمبر كانون الأول رغم بدء تنفيذ اتفاق أوبك لخفض الإنتاج.

 

وبحسب بيانات التحميل التي ترصدها رويترز ومصدر بالقطاع تجاوز متوسط الشحنات منذ بداية الشهر الحالي 3.50 مليون برميل يوميا.

 

وفي ديسمبر كانون الأول بأكمله بلغت صادرات جنوب العراق مستوى قياسيا مرتفعا عند 3.51 مليون برميل يوميا حسبما ذكرته وزارة النفط يوم أمس الاول.

 

وبدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول تنفيذ اتفاق لخفض الإنتاج في أول يناير كانون الثاني.

 

وقال العراق إنه سيخفض الإنتاج 200 ألف برميل يوميا في إطار الاتفاق.

 

لكن وزير النفط العراقي جبار علي اللعيبي قال إن معدل الصادرات المرتفع لشهر ديسمبر كانون الأول لن يؤثر على قرار العراق خفض إنتاجه في يناير كانون الثاني.

 

فريق التحرير

اسم الكاتب: فريق التحرير

عدد المواضيع المنشورة: 8563

نبذة عن الكاتب: صحفيون متحررون من التحيز الحزبي والطائفي والنفوذ، نطمح أن تكون "العالم الجديد" مصدرا موثوقا للأخبار المحلية، تعتمده وكالات الأنباء العربية و العالمية، ومرجعا مهنيا للمؤسسات الاعلامية المستقلة، وأكاديميات الاعلام، في العراق وخارجه.

التعليقات

عدد التعليقات

احجز مساحتك الاعلانية الآن

TOP STORY

تصفح موقع DW الألمانية