مجلس نينوى يوزع الأراضي على الايزيديات .. وقيادي سنجاري: بارزاني يريد إحداث شرخ بيننا

أربيل ـ شهرزاد أحمد

قرر مجلس محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، توزيع قطع اراضي للناجيات الايزيديات من قبضة تنظيم داعش وللواتي يتحررن من قبضته بالمستقبل.

 

ونقلت وكالة (روج نيوز) الكردية عن عضو مجلس محافظة نينوى كلاويز قوله ان "مجلس نينوى صوت في جلسته 59 التي عقدت في داخل مدينة الموصل، أمس الاثنين، على تخصيص قطع أراض سكنية للناجيات من النساء الايزيديات، لبعث رسالة طمأنينة لهن، كاقل واجب تجاههن".

 

واشارت الى "ان المجلس اصدر القرار وهو قيد التنفيذ من قبل الجهات المعنية في البلديات، موضحة ان القرار يشمل كل من ينجون من يد داعش في المستقبل.

 

وأوضحت امين و هي من كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني في المحافظة ، انه ليس من الضروري ان يتم توزيع الاراضي للناجيات في مسقط رأسهن"، مشيرة الى  انه من الممكن ان "يخصص قطع اراضي لهن داخل قضاء الموصل".

 

واردفت الى انه "تم ايضا التصويت على توصيات لتسهيل إجراءات المتضررين من عصابات داعش، وتخويل محافظ نينوى بحصر وجرد المعامل الصناعية والمكائن والالات التي سبق وسرقتها عصابات داعش، وتسليمها من خلال لجنة تشكلها المحافظة ،الى اصحابها الشرعيين".

 

وفي سياق التطورات الجارية في سنجار، كشف قيادي ايزيدي عن وجود محاولات من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني الى "احداث شرخ بين الايزيديين وضرب بعضهم بالبعض".

 

ونقلت فضائية (جرا تي في )، عن زكي شنكالي، قوله ان "محاولة حزب الديمقراطي في احداث شرخ بين الايزيديين وضرب بعضهم بالبعض، سوف لن ينجح، لان الشعب الايزيدي لم يكن كما كان و اصبح اليوم يمتلك اراداته".

 

واضاف "سبق وان حاولت الدولة التركية خلق حرباً بين الايزيديين، وحاكت الكثير من المؤامرات وجميعها فشلت اخرها كانت ارسال مرتزقتها تحت مسمى البيشمركة روج الى سنجار".

 

يذكر ان قوات البيشمركة روج افا هم مقاتلون كرد من سوريا تم تدريبهم على يد قوات البيشمركة في إقليم كردستان، عندما نزح الآلاف من الكرد السوريين إلى الإقليم منذ عام 2011. وتحارب تلك القوات إلى جانب قوات البيشمركة في إقليم كردستان في الحرب ضد تنظيم "داعش".

 

واوضح القيادي الايزيدي، ان "الدولة التركية تحيك مؤامرات قذرة ضد شعبنا (الايزيدي)، واصبح الديمقراطي الكردستاني شريك في تلك المؤامرة"، مبينا ان "الطرفين يقومان بشتى الوسائل لنسف ارادة شنكال (سنجار)، ما يدل على تخبطهما السياسي".

 

واشار الى ان "تركيا تتامر على  الشعب الكردستاني"، مشيرا الى انها "تضع مشاريع وحزب الديمقراطي الكردستاني يقوم بتنفيذها".

 

واوضح  ان "اردوغان الذي يحلم بالإمبراطورية و يريد ان يجعل نفسه (اغا) على الكرد وجعلهم عبيداً له، وهذا لا يمكن ان يحصل في لان الشعب هو صاحب ارادة وادارة".

فريق التحرير

اسم الكاتب: فريق التحرير

عدد المواضيع المنشورة: 10076

نبذة عن الكاتب: صحفيون متحررون من التحيز الحزبي والطائفي والنفوذ، نطمح أن تكون "العالم الجديد" مصدرا موثوقا للأخبار المحلية، تعتمده وكالات الأنباء العربية و العالمية، ومرجعا مهنيا للمؤسسات الاعلامية المستقلة، وأكاديميات الاعلام، في العراق وخارجه.

التعليقات

عدد التعليقات