واشنطن تدرج رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله بـ”قائمة الارهاب” لتقوية الشراكة مع السعودية

بغداد ـ العالم الجديد

 

 

أعلنت كل من واشنطن والرياض، اليوم الجمعة، عن ادراج هاشم صفي الدين رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله اللبناني على “القائمة السوداء المشتركة للإرهاب”. جاء هذا التطور في الوقت الذي يستعد فيه الرئيس الاميركي دونالد ترامب للتوجه الى السعودية الجمعة.

 

وتصنف واشنطن والرياض حزب الله على انه “منظمة ارهابية”.

 

وقالت وزارة الخارجية الاميركية في بيان لها الجمعة ان “المملكة العربية السعودية انضمت الى الولايات المتحدة في ادراج هاشم صفي الدين” على القائمة السوداء.

 

وأضافت انه “نتيجة لذلك فإنه سيتم تجميد أي أصول له في السعودية ويحظر اجراء أية تعاملات مالية معه من خلال القطاع المالي السعودي”.

 

من ناحية اخرى، قال مكتب مكافحة الارهاب التابع لوزارة الخارجية الاميركية في تغريدة أن هذه “اول مرة على الاطلاق” تعلن فيها وزارة الخارجية الاميركية ودولة اجنبية “ادراجا مشتركا لاشخاص على قائمة الارهاب” ما يؤكد العلاقات الوثيقة بين المسؤولين الاميركيين والسعوديين.

 

وقالت الخارجية الاميركية ان هذه الخطوة “ضد صفي الدين هي أحدث مثال على الشراكة القوية بين الولايات المتحدة والسعودية في مكافحة تمويل الارهاب”.

 

وأكدت وكالة الانباء السعودية الرسمية ادراج صفي الدين على قائمة الارهاب.

 

وقالت “قامت المملكة العربية السعودية اليوم بتصنيف اسم هاشم صفي الدين … من حزب الله على خلفية مسؤوليته عن عمليات لصالح ما يسمى حزب الله اللبناني … وتقديمه استشارات حول تنفيذ عمليات إرهابية ودعمه لنظام (الرئيس السوري بشار) الأسد”.

 

وهاشم صفي الدين في العقد الخامس من العمر، ويشغل منصب رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله الذي يشرف على الشؤون السياسية والبرامج الاجتماعية والاقتصادية للتنظيم الشيعي في لبنان.

 

وفي البيان نفسه، ادرجت الخارجية الاميركية اسم محمد العيسوي الذي قالت انه تولى زعامة “تنظيم ولاية سيناء” التابع لتنظيم الدولة الاسلامية في أغسطس/آب 2016.

 

وعقب تصنفيهما “ارهابيين عالميين” سيتم تجميد اموال واصول صفي الدين والعيسوي في أي مناطق تخضع للقضاء الاميركي، وسيحظر على المواطنين الاميركيين التعامل معهما.

 

وفي تطور منفصل ولكن متزامن أضافت وزارة الخزانة الاميركية اسم اثنين من زعماء القبائل اليمنية هما هاشم محسن عيدروس الحميد وخالد علي مبخوت العرادة الى قائمة العقوبات بعد أن وصفتهما بأنهما زعيمان لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

 

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات المصرية أواليمنية أواللبنانية حول ما جاء بالبيان، أو مزيد من التفاصيل عن الشخصيات المذكورة.

 

غير أنه تنشط في سيناء، عدة تنظيمات أبرزها "أنصار بيت المقدس"، الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014، مبايعة تنظيم "داعش" الإرهابي، وغيّر اسمه لاحقاً إلى "ولاية سيناء"، كما ينشط تنظيم "القاعدة" في عدة محافظات يمنية وتشن الولايات المتحدة غارات ضده.

فريق التحرير

اسم الكاتب: فريق التحرير

عدد المواضيع المنشورة: 10063

نبذة عن الكاتب: صحفيون متحررون من التحيز الحزبي والطائفي والنفوذ، نطمح أن تكون "العالم الجديد" مصدرا موثوقا للأخبار المحلية، تعتمده وكالات الأنباء العربية و العالمية، ومرجعا مهنيا للمؤسسات الاعلامية المستقلة، وأكاديميات الاعلام، في العراق وخارجه.

التعليقات

عدد التعليقات