برلمان الحيص بيص

  لقد تصدعت رؤوسنا من الجالسين تحت قبة البرلمان، من نواب وسياسيين ومسؤولين، منذ سنوات وهم يتحدثون عن ملفات فساد ومحاولة

في نقد الاحتجاج

  انقضى عام والاحتجاج مستمر. رموز الفساد، لم يدخروا حيلة في سبيل ثني الناس عن الصراخ عالياً بوجوههم، يسعون ويعجزون دون

فيديو/ حكومة العبادي تريد تحرير الموصل بأنصار القاعدة والمشبوهين ومسلحي الصحوة الفضائيين!

  هل يمكن لنا أن نتفاءل خيرا بتحرير الموصل حقا ونحن نرى الدلائل تلو الدلائل على اللعب بدماء العراقيين بهذا الشكل

نقد نقد الطائفية – النقد ترسيخ للطائفية

  عند ذكر مصطلح طائفية يتبادر لنا مباشرة الصراع السني- الشيعي، وقبل الدخول بهذا الموضوع، علينا ان نُعرّف أنواع الصراع فهناك

القاتل الخفي الذي دمّر الشرق الأوسط

لا اعتقد أن الرئيس الأميركي أوباما بحاجة إلى تقوية وتعزيز إرثه السياسي والتاريخي كونه حفر اسمه عميقاً في تاريخ الشرق الأوسط،

ماذا لو انهارت الامبراطورية الامريكية؟ (2/2)

  تتناقص مع الوقت اذن قدرات الحضارات المتربعة على عرش السيادة النموذجية والتفكرية في الأحوال كلها، سواء منها تلك التي كانت

تحديات القضاء (عن جلسة الاستجواب)

  صراع جديد على المكاسب والمغانم يظهر على الساحة، فبعد أن تشاركوا في السرقة اختلفوا على قسمتها، وزعم الجميع براءتهم من

حركة الاحتجاج العراقية: الواقع والتحديات

  يختلف الكثير في مواقفهم لكنهم يتفقون على المشتركات العامة التي تصب في الصالح العام، لكن مايقع هو العكس؛ حيث يبدر

عزل مكوّنات السلطة القضائية

  بالعودة إلى الشكل الجديد لهيئة الاشراف القضائي بموجب التشريع المثير للجدل الذي تم التصويت عليه داخل مجلس النواب مؤخراً، تّتضح

ما بين طبقة اجتماعية وطبقة طائفية مدنية-دينية

  منذ انطلاق المظاهرات الى اليوم، او منذ الاحتلال الى الاحتجاج الجماهيري لم تتكون طبقة اجتماعية بعيداً عن مفهوم الطائفية بكل

احجز مساحتك الاعلانية الآن
تصفح موقع DW الألمانية