أشرف غني يؤدي اليمين الدستورية رئيسا جديدا لأفغانستان

ادى اشرف غني اليمين الدستورية، امس الاثنين، رئيسا جديدا لافغانستان في مراسم رسمية في كابول.

ويلي غني (65 عاما) حميد كرزاي الرئيس الوحيد للبلاد منذ اطاحة نظام طالبان في اواخر 2001، مما يشكل اول عملية نقل للسلطة من رئيس منتخب لاخر في تاريخ البلاد.

 

وقال حميد كرزاي خلال حفل التنصيب \”اليوم وبعد 13عاما على رأس الحكومة، انا فخور بنقل السلطة الى رئيس جديد\”.

 

من جهته قال غني خلال اداء اليمين \”اعاهد الله بانني سالتزم واؤيد الاسلام الحنيف. ساحترم الدستور والقوانين وساطبقها\”. واضاف \”سادافع عن استقلال وسيادة افغانستان وساحمي حقوق ومصلحة البلاد وشعب افغانستان\”.

 

وهذا الانتقال الديموقراطي للسلطة ينهي رسميا ثلاثة اشهر من ازمة سياسية حول نتيجة الانتخابات الرئاسية التي اضعفت البلاد بشكل اضافي.

 

وكان كل من اشرف غني ومنافسه عبد الله عبد الله اعلنا فوزهما في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي جرت في 14 حزيران وشهدت عمليات تزوير كبرى.

 

لكن بضغط من الامم المتحدة والولايات المتحدة، وافق الطرفان الاسبوع الماضي على تشكيل حكومة وحدة وطنية.

إقرأ أيضا