إن كنتم تتناولون الفيتامينات بدون استشارة الطبيب.. توقّفوا فوراً لهذا الأسباب

تحتاج أجسامنا الى العديد من الفيتامينات والمكمّلات الغذائية الضرورية للحفاظ على صحة الجسم، ولكن من…

تحتاج أجسامنا الى العديد من الفيتامينات والمكمّلات الغذائية الضرورية للحفاظ على صحة الجسم، ولكن من الخطر تناولها بكميات غير صحيحة ومن دون استشارة الطبيب، ذلك أن مفعول بعض المكمّلات يعمل بشكل عكسي ويمكن أن يساعد الأورام السرطانية على النمو.

ونشرت صحيفة “دايلي إكسبريس” البريطانية الدراسة الجديدة التي أجراها العلماء في “معهد كارولينسكا” بالسويد، محذّرين من الإفراط بتناول مكمّلات الفيتامينات والمعادن من دون العودة الى الطبيب، لأن أغلب الفيتامينات تعدّ مضادات للأكسدة وآمنة عند تناولها، مثل الفيتامين C، ولكن المكمّلات الإضافية ترتبط بتكوين أوعية دموية جديدة في الأورام.

وقال البروفيسور مارتن بيرغو، الأستاذ في قسم العلوم الحيوية والتغذية بالمعهد “لقد وجدنا أن مضادات الأكسدة تُنشط الآلية التي تسبب الأورام السرطانية من خلال تكوين أوعية دموية جديدة، وهو أمر مثير للدهشة لأننا كنا نعتقد أن لمضادات الأكسدة تأثيراً وقائياً، ولكن الأوعية الدموية الجديدة تغذّي الأورام وقد تساعدها على النمو والانتشار”.

وأضاف “ليست هناك حاجة للخوف من مضادات الأكسدة الموجودة في الطعام العادي، ولكن معظم الناس لا يحتاجون إلى كميات إضافية منها. لذا فالحلّ بسيط ويكمن في استشارة الطبيب”.

ووجد فريق الدراسة التي نُشرت في Journal of Clinical Investigation أن مضادات الأكسدة تقلّل مستويات جذور الأوكسجين الحرّة، ولكن عند إدخال كميات إضافية، فإن الانخفاض في الجذور الحرّة ينشّط بروتيناً يُسمّى BACH1، وهو ما يؤدي إلى تكوين أوعية دموية جديدة، تُعرف باسم Angiogenesis.

وقد وجد العلماء أن الفيتامينين A وC والسيلينيوم والزنك كلها تحفّز على تكوين أوعية دموية جديدة في الأورام السرطانية في الرئة. ويعتقد العلماء أن هذه النتائج يمكن أن تنطبق على كل أنواع السرطان، وقد تساهم في انتشار السرطان في الجسم.

إقرأ أيضا