الاتحاد الاسترالي يستمع لأقوال المحترف العراقي علي عباس عقب هتافات عنصرية طالته

أرسل الاتحاد الاسترالي لكرة القدم بطلب المحترف العراقي علي عباس لاعب نادي \”سيدني اف سي\” الاسترالي الى مقر الاتحاد في مدينة سيدني الاسترالية بعد الهتافات العنصرية التي طالت اللاعب في مباراة فريقه ضد فريق ويسترن سيدني ضمن الدوري الاسترالي للمحترفين.

وحضر اللاعب الى مقر الاتحاد يوم أمس الأول الأحد، فيما حضر ايضاً اللاعب برندن سنترلاب لاعب نادي ويسترن سيدني المتهم باطلاق بعض العبارات العنصرية.

واستمرت الجلسة التي بدأت عند الخامسة عصرا حتى الساعة الحادية عشر والنصف ليلاً واستُمع من خلالها الى اقوال اللاعب علي عباس وكذلك اللاعب برندن سننترلاب الذي كان قد اطلع عبارات عنصرية ضد اللاعب علي عباس تمثلت في اتهامه بأنه \”مسلم ومن بلد عربي\”، في محاولة منه للانتقاص من قيمة اللاعب الذي سجل هدف فريقه الثالث من ضربة جزاء.

وحضر الجلسة، بحسب \”معرض الكرة العراقية المصور\”، محاميا اللاعبين اضافة الى حضور منسق الاتحاد العراقي في استراليا غيث مهنا، وبعد ست ساعات من الجلسة قرر الاتحاد الاسترالي تأجيل الجلسة الختامية الى الاسبوع المقبل.

يذكر أن الاتحاد الاسترالي لكرة القدم اهتم كثيراً بهذا الموضوع معتبراً ان هذه الهتافات هي دخيلة على الملاعب الاسترالية ويجب القضاء عليها خاصة وان استراليا تحتوي على اكثر من 40 جنسية من مختلف انحاء العالم.

إقرأ أيضا