الجزائر: جماعة إرهابية تبايع (البغدادي) وتتهم القاعدة بـ(الحياد عن جادة الصواب)

انشقت جماعة (جند الخلافة) الإرهابية في الجزائر عن تنظيم (القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي)، وبايعت أبو بكر البغدادي زعيم (داعش)، متهمة القاعدة بـ\”حيادها عن جادة الصواب\”.

 

وأعلن خالد أبو سليمان – واسمه الحقيقي قوري عبد المالك – أمير منطقة الوسط في تنظيم القاعدة في بيان نشرته مواقع إرهابية، قيادته للفصيل الجديد. وانضم إليه قائد منطقة في شرق الجزائر يتخذها جناح القاعدة في شمال إفريقيا مقرا له.

 

وقال أبو سليمان مخاطبا أبو بكر البغدادي في البيان \”إن لكم في مغرب الإسلام رجالا لو أمرتهم لأتمروا ولو ناديتهم للبّوا ولو طلبتهم لخفّوا\”، مشيرا إلى أن تنظيم القاعدة الأم وفرعها في المنطقة \”حادا عن جادة الصواب\”.

 

ويعد فصيل \”جند الخلافة\” المنشق في الجزائر أحدث فصيل يبايع البغدادي بدلا من أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة المسن.

 

وفصيل \”جند الخلافة في أرض الجزائر\” هو الثاني الذي ينشق عن \”تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي\”، بعد انشقاق جماعة \”الموقعون بالدم\” بزعامة مختار بلمختار التي يقول مراقبون إنها تتمركز حاليا على الأرجح في جنوب ليبيا.

إقرأ أيضا