(الجمعية الأمريكية): بيتر تايلور أفضل مصور سينمائي عن فيلم (جاذبية) ودون ديفاين الأحسن تلفزيونيا في (مجانين)

فاز بيتر تايلور، المصور السينمائي، بجائزة مصور العام التي تسلمها في احتفالية أقامتها جمعية المصورين السينمائيين الأمريكيين في لوس انجلوس.

وتفوق تايلور، كبير مصوري فيلم جاذبية (غرافيتي)، على مصورين بينهم طاقما تصوير فيلمي (أميركان هاسل) و(سايفنج مستر بانكس) بعد ترشيحهم للجائزة.

وكرمت الجمعية أيضًا اسم المصورة سارة (إليزابيث) جونز التي توفيت إثر حادث قطار في أثناء تصوير فيلم (ميد نايت رايدر). وتسلم والدا سارة ( 27 عاما) الجائزة تكريما لها.

وقال ريتشارد، والد سارة، \”أعرف أنها تنظر إلينا الآن وتعلو وجهها البسمة. كان حماسها يحرك الجميع من حولها، وهو ما أتمنى أن يستمر\”.

وكان طاقم الفيلم وضع منصة على خط سكك حديدية في جورجيا أثناء تصوير بعض مشاهد الفيلم قبل وقوع اصطدام أسفر عن إصابة عدد من أفراد الطاقم.

وحث ديفيد فريدريك، مسؤول جمعية المصورين السينمائيين الأمريكيين، 500 مصور حضروا الحفل على توقيع تعهد يطالب بتوفير أقصى درجات الأمان في مواقع تصوير الأفلام.

وفي أثناء تسلمه الجائزة عن عمله في فيلم \”جاذبية\”، أهدى تايلور الفوز إلى طاقم التصوير وحاملي الكاميرات في الفيلم، كما تقدم بالشكر لمدير التصوير إيمانويل لوبتسكي الذي اختاره للعمل في الفيلم. وكان لوبتسكي بين طاقم العمل في الفيلم الذين كُرموا في أثناء حفل توزيع جوائز الأوسكار للفيلم.

وتدور أحداث الفيلم الذي لعب بطولته جورج كلوني وساندرا بولوك حول حادث وقع في الفضاء، وكان من بين جوائز الأوسكار السبع التي حصدها الفيلم جوائز فنية في المونتاج والصوت.

أما جائزة الأوسكار في الإخراج فكانت من نصيب مخرج الفيلم ألفونسو كيورون، كما منحت الجمعية جائزة أفضل مصور تلفزيوني لدون ديفاين عن عمله في فيلم (مجانين).

أقرأ أيضا