بشرتك مرآة لصحتك ولتوازن هورموناتك

نسعى دائماً للحصول على بشرة خالية من الشوائب، فنصبّ تركيزنا على العلاجات الخارجية ومستحضرات التجميل…

نسعى دائماً للحصول على بشرة خالية من الشوائب، فنصبّ تركيزنا على العلاجات الخارجية ومستحضرات التجميل كحلّ لها فيما نتجاهل العوامل الداخلية التي تؤثر مباشرةً في صحة بشرتنا. بعيداً من أحدث صيحات العناية بالبشرة، لا بدّ من تسليط الضوء على توازن الهورمونات الذي يؤدي دوراً جوهرياً في تحديد صحة بشرتنا.

الهورمونات هي المسؤولة عن نقل الرسائل الكيميائية في الجسم، وتعمل على تنظيم مختلف وظائف الجسم، بما فيها تلك التي تؤثر بشكل مباشر في بشرتنا. لذلك، يؤدي تغير الهورمونات إلى ظهور الكثير من المشاكل على البشرة، لا سيّما حبّ الشباب وجفاف البشرة وحتى ظهور علامات التقدّم في السنّ. كما من الممكن أن تؤثر عوامل أخرى في توازن الهورمونات، على غرار القلق والحمية الغذائية والتعرّض للسموم، فتفاقم الضرر الذي يظهر على البشرة.

إليك كيفية تأثير بعض الهورمونات في البشرة

يساعد هورمون الإستروجين على ترطيب البشرة وتعزيز مرونتها وسماكتها، وهو يتواجد في جسم الرجال والنساء، غير أن معدّله أعلى نسبياً لدى النساء. يشكّل انخفاض نسبة هورمون الإستروجين أحد الأسباب التي تؤدي إلى ظهور علامات التقدّم في السنّ لدى النساء بعد انقطاع الطمث.

يتواجد هورمون الأندروجين في جسم الرجال والنساء، غير أن معدّله أعلى نسبياً لدى الرجال. ويؤدي هذا الهورمون دوراً بارزاً في عملية نمو الشعر وتفرقة بصيلات الشعر وزيادة إنتاج الزهم. وقد تتسبّب نسبة هورمون الأندروجين الزائدة في ظهور حبّ الشباب وتساقط الشعر.

يتحكم الكورتيزول، أو هورمون الإجهاد بمزاجنا ومشاعرنا، ومن الممكن أن يؤدي ارتفاع نسبة هذا الهورمون إلى ظهور حبّ الشباب والتهاب البشرة والظهور المبكر لعلامات التقدم في السنّ.

نصائح مهمة لبشرتك

ننصحك بالتخفيف من كمية السكّر المستهلكة، حيث من الممكن أن يرتبط الكولاجين الذي يمثّّل البروتين البنيوي الرئيسي للبشرة بجزيئات السكّر، فيشكّلان معاً مواد سامة هي المركّبات النهائية لعملية ارتباط السكر بالبروتين المتقدّمة، والتي قد تسبب خللاً وظيفياً في الكولاجين. وكلمّا ارتفعت نسبة استهلاك السكّر، زاد ظهور الترهلات والتجاعيد على بشرتك. لذلك، قد يساهم الحدّ من نسبة استهلاك السكّر في تأخير تشكّل المركّبات النهائية لعملية ارتباط السكر بالبروتين المتقدّمة والحفاظ على مظهر بشرتك الشاب. لتحقيق هذا الهدف، يمكنك تجنّب حفظ الحلوى ومشتقات الألبان في مطبخك، لا سيّما الجبنة والآيس كريم والزبدة، خصوصاً إذا كانت بشرتك تعاني من حبّ الشباب.

أقرأ أيضا