حسين سعيد: التغيير الجذري باء بالفشل وهناك من سيعمل على إفشال مهمة الاتحاد الجديد

ذكر رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم الأسبق حسين سعيد ان انتخابات اتحاد الكرة لم تكن كاملة بشكل كبير، ولم يحصل تغيير كبير كما توقعه بعضهم.

وقال سعيد، ان \”التوقع بإيجاد تغيير جذري باء بالفشل، بسبب انقسام اعضاء الهيئة العامة، وعدم فعالية بعض أعضائها\”، موضحا ان \”تلك الهيئة العامة فصلت على مقاس جهة واحدة، وهي جهة رئيس الاتحاد الخاسر ناجح حمود، لكن برغم الضغوطات والممارسات غير الطبيعية قال الحق كلمته، ولاسيما في مسألة رئاسة الاتحاد\”.

وتابع \”برغم ذلك إلا أن هناك اسماء غير معروفة، وليس لها تاريخ اداري او رياضي فازت بمناصب عدة، وبعضهم سبق ان عمل في منظومة الاتحاد السابق، ولم تحقق النجاح\”، مبدياً استغرابه من عدم فوز أسماء مهمة كأحمد عباس، الذي وصفه سعيد بالشخص المهني، اضافة الى اعضاء كان لابد ان يكون لهم حضور في المرحلة السابقة امثال هادي احمد.

واضاف ان \”سنة واحدة لا تكفي للحكم على عمل تلك المجموعة, ولابد لها من الانسجام فيما بينها, وهذا لن يكون، لأن اغلب الذين فازوا هم من الكتلة الاخرى، حيث سيعملون قدر الامكان على افشال مهمة عبد الخالق مسعود وشرار حيدر ومحمد الصائغ، حتى لا يحدث التغيير\”.

إقرأ أيضا