ست خطوات ضرورية للحصول على بشرة نضِرة بعد الثلاثين

مرحلة الثلاثينات من أهم مراحل الحياة عند النساء، وقد تزداد المرأة خلالها جمالاً وأنوثةً، ولكن…

مرحلة الثلاثينات من أهم مراحل الحياة عند النساء، وقد تزداد المرأة خلالها جمالاً وأنوثةً، ولكن مع التقدّم في العمر من الضروري الاهتمام بصحة البشرة لتكون مشرقة ونضرة دائماً، وهناك بعض الخطوات والنصائح لتحافظي على بشرتك خلال هذه المرحلة.

– الاعتماد على نظام غذائي صحي: إن تناول الأطعمة الصحية الغنية بالمياه يمكن أن يحافظ على رطوبة بشرتك وشبابها، كما قد يساعد اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات في تحسين مظهر بشرتك وملمسها.

– تقشير البشرة بين الحين والآخر يساعد على إزالة خلايا الجلد الميتة، وتكشف هذه العملية عن الخلايا السليمة الجديدة التي تجعل وجهك يبدو أكثر نعومةً، إذ إن أحد الأسباب الرئيسة للبشرة الباهتة بعد سن الثلاثين هو تراكم خلايا الجلد الميتة على سطحها.

– ترطيب البشرة يومياً يحسّنها ويجعلها تبدو أكثر نعومةً وإشراقاً، فقد يسبّب التعرض للأشعة فوق البنفسجية على مر السنين بعض الأضرار لحاجز بشرتك. سيساعد استخدام مرطّب إصلاح الحاجز على إصلاح الطبقة الواقية لبشرتك، مما يحبس أكبر قدر ممكن من الرطوبة.

– ضرورة النوم بين 7 و8 ساعات يومياً، حيث يلعب النوم دوراً رئيسياً في جعل بشرتك نضرةً، ويمكن أن تؤدي قلّة النوم إلى الانتفاخ حول العيون والهالات السوداء والبشرة الباهتة.

– استخدام الكريمات المرطّبة المضادة للشيخوخة، والتي تحتوي على مكونات تحارب علامات الشيخوخة ويفضّل أن تكون غنية بالرتينوئيدات، وهي مشتقات من الفيتامين E وقد تم استخدامها لفترة طويلة في علاج الأمراض الجلدية.

– ممارسة الرياضة مهمة جداً للحفاظ على بشرتك كي تبدو دائماً شابة وصحية. خصّصي ساعة واحدة على الأقل كل يوم للذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية أو السباحة أو ممارسة اليوغا.

أقرأ أيضا