علماء: أجدادنا كيفوا الجمجمة لتتمكن من تحمل اللكمات

توصل علماء الانثروبولوجيا الى استنتاج بشأن تطور شكل جمجمة الإنسان، حيث يعتقدون ان شكلها الحالي اكثر تحملا للكمات.

يقول علماء الأنثروبولوجيا من جامعة \”يوتا\” الأميركية، أن شكل جمجمة الإنسان القديم تغير كثيرا بهدف تقوية العظام لتتحمل الضربات عند الشجار بين الذكور.

ويقارن العلماء تشريح جماجم عدد من ممثلي Austhralopithecus وHomo  ووجدوا أن عظام الفك السفلي أصبحت أعرض وأقصر، وأصبحت الجمجمة ذات شكل أفضل لقلة الأجزاء البارزة فيها. جعلت هذه التغيرات الجمجمة محمية أكثر من الضربات خلال العراك.
وسبق لعلماء الأنثروبولوجيا أن ربطوا التغيرات التي طرأت على الأيدي، لتكون قابلة للتحول الى قبضة خلال العراك.

هذه التغيرات التي طرأت على الأيدي والجمجمة تصب في مصلحة النظرية التي تقول بأن أجدادنا كانوا عدوانيين جدا.

إقرأ أيضا