ماجدة الرومي تغني للرئيس الغائب في افتتاح مهرجانات بيت الدين اللبنانية

أمام كرسي رئاسي شاغر يعلوه علم لبنان أنشدت المغنية ماجدة الرومي قصيدة \”سيدي الرئيس\” في قصر بيت الدين الشهابي بجبل لبنان مفتتحة مهرجانات الصيف الخميس الماضي بعد 3 تفجيرات انتحارية شهدتها البلاد في أسبوع واحد وفي ظل فشل السياسيين في انتخاب رئيس.

 

وعلى مدى أكثر من ساعتين قدمت الرومي أشهر أغانيها ومزيجا من الأغاني الوطنية والرومانسية، وتفاعل معها جمهورها بحماس شديد لتكون هذه المرة الخامسة التي تقف فيها صاحبة \”عم احلمك يا حلم يا لبنان\” على خشبة قصر الأمير بشير الشهابي.

 

وظهرت الفنانة الكبيرة على المسرح الذي يسع لأكثر من 5 آلاف متفرج ليل الخميس مرتدية ثوبا أبيض مطعما بالخيوط الذهبية ومحاطة بفرقة موسيقية مؤلفة من أكثر من 50 فردا بقيادة ايلي العليا.

 

واستهلت ماجدة الحفل بأغنية \”سيدي الرئيس\” التي يقول مطلعها \”سيدي الرئيس تحية وبعد. أقول في قلبي.. والمساء يغمر البلاد بالشجون واليأس بيننا.. وسيف الخوف مسلط علينا والقلق المضني يبيت ليلة أخرى لدينا. 

سيدي الرئيس أقول في قلبي من سبى الحلم وأرخى الهم في حقد علينا؟ ومن رمى أيامنا بالقهر.. بالغدر.. بأغلال السجون؟ سيدي الرئيس أتسمع الأحرار حين يسألون؟ أمرتين الشهداء يُقتلون؟ أطفالنا في الليل ما عادوا يحلمون من ينقذ الأحلام حين ينعسون؟\”.

 

وفشل السياسيون اللبنانيون في اختيار رئيس للبلاد منذ الخامس والعشرين من أيار ليستمر بذلك الفراغ في سدة الرئاسة. وينبع ا‭‬‬لمأزق‭‭ السياسي من الانقسامات العميقة التي زادها التوتر الطائفي جراء الصراع في سوريا.

 

ويأتي الفراغ الرئاسي في وقت يحتاج لبنان بشدة إلى قيادة تركز في التعامل مع امتداد آثار الحرب الأهلية في سوريا والتفجيرات الانتحارية وقضية وجود أكثر من مليون لاجئ سوري على أرضه إلى جانب عجز مالي في الموازنة يقارب 10 في المائة من اقتصاده والإخلال بالتوازن الطائفي الدقيق في البلاد.

 

وقالت ماجدة في كلمة فيما وضعت في الصف الأمامي كرسيا شاغرا \”سيدي الرئيس قصيدة غنيتها منذ سنوات طويلة ووجهت الصرخة فيها في كل مرة غنيتها إلى رئيسي رئيس جمهورية لبنان الحر المستقل. وجوده على هذه الكرسي كانت الصرخة دائما له وفي غيابه.. مطرحه محفوظ في ضميري وفي مقدساتي\”.

 

وأضافت \”من حقنا أن نحلم بوطن بحجم معاناتنا وطن يليق بدم الشهداء الذين سقطوا منذ أول الحرب إلى اليوم… هذه صرخة طالعة من قلبي طالعة من ضميري أمنيتي أن تصل إلى المسؤولين عنا وإذا لم تصل… أؤكد وأجزم أنه يوجد من يسمعني اليوم. هناك قلب ربنا في السماء\”.

 

كما قدمت الرومي أغنية للشهداء الذين يتساقطون في العالم العربي قائلة \”من الصعب جدا أن يمر الشخص مرور الكرام على هذا الدم الطاهر. أنا لبنانية من هذا التراب وإلى هذا التراب أعود ولكن أنا لبنانية عربية كل مطرح بالعالم العربي يعنيني\”.

 

وأضافت \”قلبي مع مصر قلبي مع تونس قلبي على سوريا قلبي على العراق قلبي على ليبيا قلبي على اليمن قلبي على فلسطين قلبي على الكل الخطر يشمل الكل. تحية من نص قلبي لكل الشهداء الذين سقطوا على امتداد العالم العربي\”.

 

ويقول مطلع الأغنية \”من هالساحة عم ناديكم يغمر صوتي سهول جبال دق أبواب السما حييكم ننساكم نحنا مين قال حتى الوفا مابيكافيكن ما بتتكافوا يا أبطال الليلة كلمة رح أهديكم رحتوا بس تركتوا رجال\”.

 

وانطلقت تشدو بمجموعة من أعذب الأغاني الرومانسية بينها \”عم يسألوني عليك الناس\”، و\”بالقلب خليني\”، و\”غني احبك أن تغني\”، و\”إقبلني هيك\”، و\”أحبك جدا\”، و\”مطرحك بقلبي\”، و\”أنا منك وأنت مني\”، و\”اعتزلت الغرام\”، و\”خذني حبيبي\”.

 

وارتفع سحر بيت الدين مع مجد بعلبك الروماني لينسج اللحن نسجا مع الكلمة ويستعير من الشاعر البعلبكي طلال حيدر مرجان الكلام المعلق على عتمة وقنديل.

 

فقد غنت من كلمات حيدر ولحن سليم عساف أغنية جديدة لاقت استحسانا كبيرا لدى الحضور واضطرت إلى إعادتها 3 مرات يقول مطلعها \”على باب العتمة معلّق قنديل النار.. ما تقولوا طوّل هالليل قولوا بكرا جاي نهار.. وما تقولوا صار اللي صار وعم تلعب فينا الأقدار.. إذا الظلم بيربح جولة الحرية قدر الأحرار\”. وعقب غنائها قصيدة \”بيروت يا ست الدنيا\” قابلها الجمهور بتصفيق حاد واقفا فانحنت الفنانة اللبنانية احتراما لتحية الجمهور.

 

وقال محمد حجازي، الناقد الفني اللبناني، لرويترز \”اليوم كنا مع ماجدة الأميرة. أميرة قصر بيت الدين على مدى ساعتين حكمت هذا القصر هذه المطربة المهمة\”.

 

وأضاف \”اليوم كانت حفلة موقف وهذا هو الفنان… بدأت بسيدي الرئيس وهي تدرك أن لدينا شغور بالمنصب الرئاسي وأنهت بست الدنيا التي يحاولون تشويه وجهها كل يوم بتفجيرات\”.

 

وقالت دارين صخرة التي حضرت الحفل لرويترز \”أنستنا ما يحصل في الخارج… ماجدة نقلتنا إلى عالم ثان. تأثرت كثيرا بالأغنية الأولى لفخامة الرئيس وفخامة الرئيس كرسته فارغة… نقلتنا إلى عالم ثان\”.

 

وتحدثت نورا جنبلاط، رئيسة لجنة مهرجانات بيت الدين، عن إيمان بدور لبنان الثقافي والسياحي والحضاري وقالت \”نحن مستمرون وقد واجهنا عدة صعوبات منذ سنوات مع بداية المهرجان وحتى اليوم والحياة يجب أن تكمل\”.

 

وتستمر مهرجانات بيت الدين حتى التاسع من آب المقبل إذ سيغني الفنان العراقي كاظم الساهر في الأول والثاني من آب المقبل، كما يستضيف المهرجان فرقتين من حلب واسطنبول لتؤديا موشحات وأغان صوفية في العاشر من تموز.

 

ويشمل برنامج المهرجان حفلتين غنائيتين غربيتين إحداهما لجوس ستون، نجمة السول والبوب البريطانية، والثانية لكاتي ميلويا، المغنية البريطانية الجورجية.

 

وتقدم فرقة مرسيليا الوطنية للباليه في الخامس والعشرين من تموز عرض \”تايتانيك ترايمف\” المستوحى من حادث السفينة التي غرقت عام 1912 عقب اصطدامها بجبل جليدي وكانت في ذلك الوقت أكبر سفينة ركاب في العالم.

 

وتختتم مسرحية \”انتيغون\” لوجدي معوض، الكاتب والمسرحي اللبناني الفرنسي، المقتبسة من مسرحية \”انتيجون\” لسوفوكليس، الكاتب اليوناني، المهرجان في السابع والثامن والتاسع من آب.

أقرأ أيضا