مختصون: نتيجة مباراة العراق والبحرين عادلة واللاعبون بحاجة للانسجام

أعرب عدد من مختصي الكرة العراقية، أمس الأحد، عن اعتقادهم ان نتيجة مباراة العراق والبحرين في مستهل منافسات غرب اسيا كانت عادلة، وفيما اشاروا الى تكافؤ الفريقين، توقعوا فوز العراق في مباراته امام عمان.
 
وكان منتخب العراق قد تعادل امام نظيره البحريني من دون اهداف في مطلع مشواره في بطولة غرب اسيا لكرة القدم الجارية احداثها حاليا في قطر، ليحصل الفريق اضافة الى الفريق العماني على نقطة واحدة لكل منهما في حين اصبح رصيد البحرين نقطتين من تعادلين.
 
و قال اللاعب الدولي السابق ورئيس نادي الشباب الحالي، غانم عريبي، في حديث لـ \”شفق نيوز\”، ان \”نتيجة مباراة العراق والبحرين في مستهل منافسات غرب اسيا كانت عادلة اذ ظهر الفريقان بمستوى متساو في الفرص والاداء مع فرص اوفر اضاعها الفريق العراقي لاسيما في ربع الساعة الاخير\”، مبينا ان المنتخب العراقي كان ينقصه الانسجام لاسيما وان الاعداد لم يك مثاليا؛ بسبب عدم الثبات على تشكيلة واحدة لآخر لحظة .
 
و اضاف ان \”المدرب هادي مطنش اخطأ بعدم اشراك ضرغام اسماعيل من البداية كونه لاعبا مهاريا وسريعا وفعالا واخطر المرمى بعد زجه في الدقائق الاخيرة من اللقاء\”.
 
من جهته، مدرب نادي الكرخ السابق علي وهاب، رأى أن تشكيلة المنتخب كانت تفتقر الى عناصر فعالة ومؤثرة، وكان على المدرب هادي مطنش اشراك لاعبين متميزين كانوا على دكة الاحتياط مثل ضرغام اسماعيل وجواد كاظم، مشيرا الى ان الفريق \”غاب عن صفوفه الانسجام والتفاهم بسبب مدة التجمع البسيطة وسوء الاعداد بسبب امتناع الاندية عن منح تفرغ للاعبيهم لارتباطهم بانديتهم في الدوري\”.
 
وعد ان خروج المنتخب متعادلا في المباراة الاولى، بعد اعداد بسيط للبطولة نتيجة ايجابية .
 
وقال اللاعب الدولي الرائد هاشم عبد اللطيف لـ \”شفق نيوز\”، ان \”الفريقين كانا متكافئين في المستوى والاداء، وكان ينقص لاعبينا الانسجام\”، واعرب عن توقعه ان يكون الفريق بمستوى افضل في مباراته المقبلة امام منتخب عمان ، مشيرا الى ان \”اغلب لاعبي المنتخب شباب بحاجة الى التأقلم لمثل هكذا بطولات\”.
 

إقرأ أيضا