مساعد بارز لخامنئي: مساعداتنا للعراق مقابل الحصول على الدولار

أكد مساعد بارز للمرشد الايراني الأعلى علي خامنئي، اليوم الأحد، إن ايران لا تساعد الدول…

أكد مساعد بارز للمرشد الايراني الأعلى علي خامنئي، اليوم الأحد، إن ايران لا تساعد الدول المسلمة وغيرها إلا مقابل الحصول على منافع عينية كالذهب والعملة الأجنبية، مبينا أن تزويد فنزويلا بالبنزين كان مقابله الحصول على الذهب، وأن أي مساعدة قدمتها للعراق استلمت ايران مقابلها أموالا بالدولار.

وقال يحيى صفوي، مستشار ومساعد القائد العام للقوات المسلحة الايرانية المرشد علي خامنئي، صرّح اليوم الأحد لوكالة أنباء مهر الحكومية، خلال كلمة في ذكرى اندلاع الحرب العراقية الايرانية قبل 30 عاما، أن “أي دولة مسلمة او غير مسلمة تطلب المساعدة منّا، نساعدها لكن نتقاضى اموالا قبال ذالك”.

وبين صفوي “اعطينا فنزويلا بنزينا لكن في المقابل جلبنا منهم ذهبا وحملناه الى ايران بالطائرة، وقبالة اي مساعدة قدمناها للعراقيين استلمنا دولارات نقدا، كذلك وقعنا اتفاقيات مع سوريا نستلم منهم اموالا قبال ما قدمناه”، لافتا الى أن “روسيا استفادت اكثر منّا في سوريا”.

واختتم كلامه بالقول “كما انتصرنا في الحرب الدفاعية (العراقية الايرانية) سوف ننتصر في هذه الحرب الاقتصادية”.

يشار الى أن الولايات المتحدة أقرت عقوبات اقتصادية صارمة على الجمهورية الاسلامية الايرانية، تشمل جميع الشركات التي تتعامل معها، ما أثر على الحياة العامة، فضلا عن انهيار العملة الوطنية مقابل الدولار.

رابط الخبر الأصلي

إقرأ أيضا