مندوب إيران: مستعدون للرد على الولايات المتحدة في حال قيامها بعملية عسكرية ضدنا

قال مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة أمير سعيد إرافاني إن بلاده مستعدة لممارسة حقها غير القابل للتصرف في الدفاع عن النفس إذا شنت واشنطن عملية عسكرية ضد الجمهورية الإسلامية.

وأوضح أمير سعيد إرافاني خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي انعقدت أمس الأحد غداة الهجوم الإيراني غير المسبوق ضد إسرائيل، إن إيران “لم يكن أمامها خيار سوى ممارسة حقها في الدفاع عن النفس”.

وأضاف “لقد فشل مجلس الأمن في تأدية واجبه في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين” من خلال عدم إدانته الضربة التي استهدفت القنصلية الإيرانية في دمشق في الأول من أبريل، مشيرا إلى أنه “في ظل هذه الظروف، لم يكن أمام جمهورية إيران الإسلامية خيار آخر سوى ممارسة حقها في الدفاع عن النفس”.

وأكد أن طهران لا تريد التصعيد لكنها سترد على “أي تهديد أو عدوان”.

وأضاف “لقد أظهرنا التزامنا بالسلام من خلال ممارسة ضبط النفس عندما تم استدعاء الجيش الأمريكي لاعتراض المسيرات والصواريخ التي تطلق على أهداف في الأراضي الفلسطينية المحتلة… وهذا يؤكد التزامنا بمنع تصعيد واتساع نطاق الصراع”.

وتابع “إذا بدأت الولايات المتحدة عملية عسكرية ضد إيران، ستمارس إيران حقها غير القابل للتصرف في الرد من أجل مصلحة مواطنيها وأمنها”.

إقرأ أيضا