ميمي من أبرز مكاسب الدحيل الآسيوية أمام السد

أخفق فريق الدحيل القطري في الاستفادة من عامل الأرض، وتعادل مع السد 1-1 في ذهاب…

أخفق فريق الدحيل القطري في الاستفادة من عامل الأرض، وتعادل مع السد 1-1 في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال آسيا اليوم الثلاثاء، لكن على الرغم من ذلك إلا أنه خرج بمكاسب عدة من المباراة.

أبرز مكاسب الدحيل في مباراة الذهاب الآسيوي، تمثلت في العودة القوية للنجم التونسي يوسف المساكني مهاجم الفريق العائد بعد غياب موسم كامل لم يكن خلاله المساكني متواجدا مع الدحيل، بعدما خاض تجربة احترافية قصيرة مع أوبين البلجيكي.

المساكني قدم مستوى جيدا للغاية في أول ظهور له مع الدحيل بعد العودة، ونجح في تسجيل هدف مميز، وأرسل رسالة اطمئنان لمسؤولي النادي وللجهاز الفني بقيادة البرتغالي روي فاريا الذي افتقد مهاجمه التونسي على مدار الموسم الماضي.

ويعد يوسف المساكني من أهم الأوراق التي يعتمد عليها الجهاز الفني للدحيل في ظل الامكانيات الهائلة التي يتمتع بها اللاعب التونسي، الذي سيفتقد هذا الموسم “توأمه” الكوري الجنوبي نام تاي هي الذي انتقل لفريق السد بعدما شكل مع المساكني ثنائي رائع على مدار السنوات الأخيرة.

وإلى جانب المساكني جاء الظهور الرسمي الأول للعراقي مهند علي “ميمي” المحترف الجديد بصفوف الفريق مميزا، أمام السد، وبدا أنه تخطى بسهولة رهبة المباراة الأولى.

الجهاز الفني للدحيل رفض المغامرة بميمي من بداية اللقاء، وأخر الدفع به للشوط الثاني، وبالفعل قدم اللاعب أداء طيبا أكد من خلاله أنه صفقة جيدة وأنه سيكون من أهم أوراق الدحيل في المرحلة المقبلة التي سيخوض فيها الدحيل الكثير من الاستحقاقات سواء على المستوى المحلي أو الآسيوي.

ويحل الدحيل ضيفا على السد في مباراة إياب دور الـ16 على ملعب جاسم بن حمد يوم الثلاثاء المقبل، الموافق 13 أغسطس آب الجاري.

إقرأ أيضا