هل استردت السياحة والآثار 15 أم 51 ألف قطعة أثرية؟

لم يتضح لـ\”العالم الجديد\” ما إذا كانت وزارة السياحة والآثار قد استردت 15 أم 51 ألف قطعة أثرية مسروقة منذ العام 2003 وحتى الآن، فالموقع الالكتروني للوزارة أورد الرقمين.

وحمل عنوان لخبر أورده الموقع، أمس الأحد، معلومة أن الوزارة استردت 15 ألف قطعة أثرية، فيما أوضحت مقدمة الخبر أن بين تلك القطع المستردة  أكثر من 4 آلاف من مقتنيات المتحف الوطني التي سرقت إبان أحداث 2003.

غير أن تفاصيل الخبر نسبت إلى قاسم طاهر السوداني، مدير العلاقات والإعلام في الوزارة، قوله إن \”الوزارة تمكنت منذ العام 2003 ولغاية كانون الأول 2013 وبعد جهود حثيثة بالتعاون مع الجهات المعنية من استرداد 51139 قطعة أثرية متنوعة و84962 مسكوكة تم استخراجها جراء النبش العشوائي للمواقع الأثرية، إضافة إلى 4328 قطع (قطعة) تحمل أرقاماً متحفية\”.

ولفت السوداني إلى أن \”الوزارة تولي موضوع استرداد الآثار العراقية المهربة والمسروقة اهتماماً بالغاً إذ إن هذا الملف يعد من أولويات عمل الوزارة بالتعاون مع وزارتي الثقافة والخارجية وسفاراتنا العاملة خارج العراق لما يمثله من بعد تاريخي وحضاري إنساني يبرز الهوية العراقية الأصيلة\”.

أقرأ أيضا