يحيى الفخراني في (دهشة): الملك لير الصعيدي

بعد غيابه عن الشاشة الصغيرة في شهر رمضان الماضي، يعود النجم المصري يحيى الفخراني هذا العام بمسلسل \”دهشة\”.

 

ويعود الفخراني في هذا المسلسل للتعاون مع الكاتب عبد الرحيم كمال مؤلف مسلسليه السابقين \”شيخ العرب همام\”، و\”الخواجة عبد القادر\”، ومع نجله المخرج الشاب شادي الفخراني الذي أخرج أيضا \”الخواجة عبد القادر\”.

 

ورغم أن أحداث مسلسل \”دهشة\” تدور مثل المسلسلين السابقين في أجواء الصعيد المصري، إلا أن الجديد في هذا العمل، هو أن قصته مقتبسة من إحدى مسرحيات الشاعر الإنجليزي الشهير ويليام شكسبير، وتحديدا مسرحية \”الملك لير\” التي سبق للفخراني أن قدمها على خشبة المسرح المصري منذ عدة سنوات.

 

وأعاد الكاتب عبد الرحيم كمال صياغة النص بحيث صارت الأحداث والشخصيات تلائم تماما البيئة الصعيدية، حيث تدور الأحداث حول شخصية \”الباسل\” التي يجسدها الفخراني والتي تماثل شخصية الملك لير في النص الإنجليزي.

 

و\”الباسل\” مثل الملك لير يملك أراض واسعة وتجارة رائجة، إلا أنه لم يرزق بولد يرث أملاكه، لذا يقرر تقسيمها بين بناته الثلاث.

وكما في نص \”الملك لير\” ، لا يجد الباسل من بناته الامتنان الذي كان يتمناه وإنما على العكس تماما يلقى منهن، باستثناء ابنته الصغرى، جحودا وتنكرا لفضله عليهن.

 

هنا يدرك الباسل \”جسامة\” ما ارتكب ومدى ظلمه لابنته الصغرى التي صارحته بالحقيقة بدلا من النفاق كما فعلت أختيها، لذا يسعى لإصلاح خطأه قبل فوات الأوان، لتتوالى الأحداث في إطار تراجيدي.

 

والمسلسل يضم عددا كبيرا من نجوم الشاشة الصغيرة في مصر من المخضرمين مثل نبيل الحلفاوي وناصر سيف وفتوح أحمد، ومن جيل الشباب مثل يسرا اللوزي وحنان مطاوع وياسر جلال وفتحي عبد الوهاب وغيرهم.

أقرأ أيضا