الولايات المتحدة.. تحقيق في وفاة “يهودي” نتيجة تصادم تظاهرتين “متضادتين” بشأن الحرب في غزة

أعلنت الشرطة في ولاية كاليفورنيا الأميركية، إنها تحقق في وفاة يهودي قضى إثر مشاجرة أثناء “تظاهرات مؤيدة للإسرائيليين وأخرى للفلسطينيين”.

وقالت إدارة الشرطة إن السلطات في مقاطعة فينتورا بولاية كاليفورنيا تحقق في وفاة رجل يهودي أصيب خلال مواجهة في مسيرتين متنافستين أحدهما تدعم إسرائيل والثانية غزة، حسبما ذكرت شبكة “إن بي سي نيوز”.

وقال مكتب مسؤول الأمن بمقاطعة فينتورا، إنه تلقى بلاغا إثر مواجهة في التظاهرات الأحد في ثاوزند أوكس، شمال غرب لوس أنجلوس.

وأكد أن مسيرات مؤيدة لإسرائيل ومؤيدة للفلسطينيين جرت في نفس الوقت في شارعي ويستليك وثاوزند أوكس.

وأشار إلى أن “شهود عيان قالوا إن بول كيسلر (69 عاما) كان في مشاجرة جسدية مع متظاهرين من الجهة المضادة”.

وأضاف “خلال المشاجرة، سقط كيسلر إلى الخلف وضرب رأسه بالأرض”، مشيرا إلى أن “خلال المشاجرة وقع كيسلر إلى الوراء وارتطم رأسه بالأرض”.

وأمس الاثنين، توفي الرجل البالغ 69 عاما متأثرا بإصابته، وفق السلطات.

وأكد البيان أن “مكتب مسؤول الأمن لمقاطعة فينتورا يحقق في الحادثة ولا يستبعد حصول جريمة كراهية”.

ونقلت صحيفة “ثاوزند أوكس إيكورن” المحلية عن مسؤول في الشرطة قوله إن غالبية الأشخاص الذين كانوا حاضرين في التظاهرة كانوا من أنصار الفلسطينيين، لكن عددا صغيرا من المؤيدين لإسرائيل حضر أيضا.

وجاءت الحادثة بعد شهر على شن حركة حماس في السابع من أكتوبر، هجوما على جنوب إسرائيل، مما أدى إلى مقتل 1400 شخص، فضلا عن اختطاف 240، وفقا للسلطات الإسرائيلية.

وتشن إسرائيل هجوما جويا وبريا على القطاع، وقال مسؤولو الصحة في غزة، إن ما لا يقل عن 10022 فلسطينيا قتلوا، بينهم 4104 أطفال، وفق آخر إحصائية أمس الاثنين.

أقرأ أيضا