ثقافة

الخرطوم تحتضن ملتقى الشارقة للسرد

الخرطوم تحتضن ملتقى الشارقة للسرد

كوثر جبارة

انطلقت، أمس الأربعاء، على "قاعة الشارقة" في العاصمة السودانية الخرطوم أعمال الدورة السابعة عشرة من ملتقى الشارقة للسرد، الذي تنظمه إدارة الشؤون الثقافية في دائرة الثقافة في الشارقة تحت عنوان "القصة القصيرة السودانية.. قضايا ورؤى".

 

وشمل الملتقى، خمسة محاور أساسية للمقاربة والتحليل النقدي، يناقشها على مدى يومين، أكثر من 70 أديبا وناقدا من المشاركين والضيوف، فيما حضر حفل الافتتاح كل من عبدالله بن محمد العويس، رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، وحمد سعيد وكيل وزارة الثقافة والإعلام في السودان، إلى جانب عدد من الروائيين والقصاصين والنقّاد السودانيين والعرب.

Image


وناقش الملتقى الذي ضم معرضين لنماذج من القصص القصيرة السودانية، ولإصدارات ومجلات دائرة الثقافة في الشارقة، راهن القصة القصيرة في السودان، وعناصر الخطاب السردي في الأدب السوداني.


ويعود تأسيس قاعة الشارقة في الخرطوم إلى منتصف ثمانينيات القرن الماضي، بهدف دعم العلاقات الثقافية العربية الأفريقية، حيث احتضنت منذ ذلك الوقت، فعاليات أدبية شعرية ومسرحية عديدة.


 

مقالات أخرى للكاتب