آلام فراق الحبيب ليست نفسية فقط!

فقدان الحبيب يمكن ان يحصل في اي لحظة سواء بسبب الرغبة في الانفصال او السفر…

فقدان الحبيب يمكن ان يحصل في اي لحظة سواء بسبب الرغبة في الانفصال او السفر وغيرها من الامور، وغالباً ما كان الاعتقاد سائداً انّ هذا الفراق يترتب عنه تأثيرات نفسية شديدة خصوصاً عند الانفصال ما يمكن ان يصل الى مرحلة الصدمة. الا انّ ما استطاعت برهنته دراسة جديدة صادرة عن جامعة ستوني بروك في نيويورك، انّ آلام الفراق عضوية وليست فقط نفسية. فاليكم ابرز التغيرات الجسدية التي يمكن للشخص ان يشعر بها بسبب الفراق.

 

١- الاكتئاب وصعوبة النوم: بعد فقدان الشريك لا يمكن للشخص الا ان يدخل في مرحلة من الاكتئاب اقله خلال الايام الاولى بعد الانفصال، لأنّ كل حياته قد تغيرت وهذا ما يسبب صعوبات في النوم واضطرابات عديدة خصوصاً اذا بدأ الشخص بالاسترسال في التفكير واسترجاع الذكريات.

 

٢- آلام الصدر: يؤكد الباحثون انّ آلام الفراق تشعر الشخص تماماً كما لو انّه تلقى ضربة على الصدر، وهذا امر مؤلم جداً لأنّ مشاعر الحزن والرفض تتفاعل مع بعضها.

 

٣- مشاكل القلب: لأنّ الجسم يفرز هرمونات الاجهاد ما بعد الفراق اي الكورتيزول والادرينالين، فذلك يمكن ان يؤدي الى تسارع ضربات القلب وعدم انتظام دقاته ما يسبب العديد من المشاكل القلبية.

 

٤- مشاكل البشرة: لا تستهينوا ابداً بتأثير الاجهاد على بشرتكم، فهناك العديد من المشاكل الجديدة التي تظهر بسبب الفراق كالاكزيما وداء الثعلبة وحب الشباب.

 

5-زيادة الوزن: بسبب الخمول والاجهاد وتناول الاطعمة غير الصحية لتعويض النقص العاطفي، فمن المتوقع زيادة الوزن خلال هذه الفترة وتراكم الكيلوغرامات الزائدة. ويمكن ملاحظة زيادة الوزن في وسط الشخص بسبب ارتفاع مستوى الانسولين في الجسم ما يؤدي الى تحويل السكر الى دهون .

 

إقرأ أيضا