القوات الخاصة لـ”العالم الجديد”: سنزف بشرى تطهير قضاء بيجي بالكامل خلال أيام

كشفت قيادة القوات الخاصة الثانية عن تحرير أحياء الصينية، والحجاج، والبوطعمة في قضاء بيجي وأن…

كشفت قيادة القوات الخاصة الثانية عن تحرير أحياء الصينية، والحجاج، والبوطعمة في قضاء بيجي وأن الايام القليلة المقبلة ستشهد الاعلان عن تطهير القضاء بالكامل، مقرة بصعوبات تواجه القطعات العسكرية في عمليات تحرير الأجزاء المتبقية من المصفى، بسبب حالات التفخيخ التي نفذها تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” في الخزانات والمنشآت الحيوية الأخرى.

 

وقال قائد القوات الخاصة الثانية العميد الركن معن السعدي في حديث لـ”العالم الجديد” أمس الاثنين، إن “القوات المشتركة من جيش وشرطة اتحادية وحشد شعبي تمكنت من تحرير أجزاء من ناحية الصينية، فضلا عن تحرير كامل أحياء الحجاج والبوطعمة”، لافتا الى أننا “في الأيام القليلة المقبلة سنزف بشرى النصر بإعلان ببجي قضاءً خاليا من الاٍرهاب”.

 

وفي هذا الصدد أصدرت كتائب الامام علي احدى تشكيلات الحشد الشعبي بيانا تلقت “العالم الجديد” نسخة منه، وجاء فيه بأن “كتائب الامام علي (عليه السلام) تمكنت من تحرير منطقة الحجاج بالكامل بامتداد الاودية المجاورة باتجاه النهر وبمساحة ثلاثة كيلو مترات ومن ثم مكيشيفه باتجاه الحمره والبوطعمه طريق الامداد للدواعش”.

 

وتأتي معارك شمال صلاح الدين بهدف تحرير مدينة بيجي ومصفى المدينة اضافة الى تامين مركز المحافظة الذي يتعرض لهجمات متكررة من قبل داعش انطلاقا من تلك المناطق، وكذلك ايضا بهدف تامين تلك المناطق لتشكل محورا مهما في عملية تحرير الانبار المرتقبة.

 

وبشأن تحرير مصفى بيجي من أيدي التنظيم المتطرف، أقر السعدي بأن “القطعات العسكرية والحشد الشعبي يواجهان صعوبات في عمليات تحرير ما تبقى من المصفى”، مبينا أن “هذه الصعوبات تكمن بلجوء التنظيم الإرهابي الى اُسلوب تفخيخ الخزانات، علاوة على تفخيخ المنشآت الحيوية للمصفى، الامر الذي يتطلب البطء في عملية التحرير.

 

وكانت قيادة القوات الخاصة قد كشفت في 11 ايار مايو الحالي، عن قيام تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” بتفخيخ الجزء الجنوبي من خزانات النفط في مصفى بيجي، تحسبا لأي هجوم تنفذه القوات الأمنية العراقية.

 

يشار الى ان نائب محافظ صلاح الدين إسماعيل خضير الهلول، اكد في وقت سابق، على أن مصفى بيجي مهدد “بخطر كبير”، مطالبا القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتدخل لحل الأزمة.

إقرأ أيضا