بماذا علقت الخارجية الروسية على غارة أميركية “خاطئة” في الموصل؟

انتقدت وزارة الخارجية الروسية وسائل الاعلام الغربية بسبب “صمتها” على غارة “خاطئة” للطيران الأمريكي على…

انتقدت وزارة الخارجية الروسية وسائل الاعلام الغربية بسبب “صمتها” على غارة “خاطئة” للطيران الأمريكي على مدينة الموصل، فيما تصف موسكو بارتكاب جرائم حرب.

 

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إنها تريد أن تعلق وسائل الإعلام الغربية التي ما فتئت تتهم روسيا بـ”جرائم الحرب” على هذه الغارة.

 

وذكرت المتحدثة أن رئيس تحرير صحيفة “ويلت” الألمانية وصم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بـ”مجرم حرب”، وتساءلت ماذا يكون رد وسائل الإعلام الألمانية على غارة الطيران الأمريكي التي وُصفت بالخاطئة على مدينة الموصل العراقية.

 

وكان مصدر في الجيش العراقي قد أعلن أن القوات الجوية الأمريكية قصفت الفرقة التاسعة المدرعة، التابعة للقوات العراقية “بالخطأ”، مما أسفر عن مقتل نحو 90 عسكرياً عراقيا، وجرح أكثر من 100 آخرين، وتدمير ثماني عربات مشاة قتالية من نوع “بي إم بي- 1” وأربع عربات “هامف”.

 

إقرأ أيضا