دعوة للتحرك ضد خطابات الكراهية للأئمة المسلمين في الدنمارك

اقترح رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوك راسموسن خطة لكبح خطاب الكراهية الصادر عن الأئمة المتشددين…

اقترح رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوك راسموسن خطة لكبح خطاب الكراهية الصادر عن الأئمة المتشددين وذلك عقب اجتماعه بزعماء الأحزاب السياسية اليوم الأربعاء.

كما جاء الاقتراح بعد سلسلة برامج وثائقية بثتها قناة TV2 الإخبارية وكشفت أن أئمة ثمانية مساجد في الدنمارك يروجون لممارسات غير قانونية كالرجم والعقاب البدني وتعدد الزوجات بين النساء والأطفال المسلمين في الدنمارك.

وي السياق نفسه اقترح راسموسن وضع قائمة تضم أسماء “دعاة الكراهية” لمنعهم من إلقاء الخطب في الدنمارك، وأشار أيضاً إلى تجريم التعليقات الهدامة ومنع بعض الأشخاص من الذهاب إلى أماكن العبادة والتجمعات.

وصرح راسموسن في مؤتمر صحفي “وبهذه الطريقة يمكن أن نمسك بهؤلاء الذين يقوضون مجتمعنا تحت ستار الدين والفقه”.

جدير بالذكر أن سياسيون دنماركيون حالوا إغلاق جماعات دينية متشددة خلال السنوات العشر الأخيرة لكنهم لم يحققوا نجاحاً كبيراً.

أقرأ أيضا