سفارة واشنطن ببغداد: زودنا 10 آلاف جندي عراقي بالعدة والعتاد والمدربين

كشفت سفارة الولايات المتحدة الأميركية في بغداد، أمس الثلاثاء، عن أن واشنطن تقوم كل يوم…

كشفت سفارة الولايات المتحدة الأميركية في بغداد، أمس الثلاثاء، عن أن واشنطن تقوم كل يوم بشحن الأسلحة والذخيرة لدعم جهود القوات العراقية لمحاربة تنظيم “داعش”، مؤكدة تزويد عشرة آلاف جندي بالعدة والعتاد والمدربين.

 

وقال المتحدث الرسمي للسفارة جيفري لوري في بيان صحافي تلقت “العالم الجديد” نسخة منه، إن “الولايات المتحدة الأميركية تواصل تزويد كمية كبيرة من المعدات العسكرية والأسلحة والذخيرة لدعم جهود القوات الأمنية العراقية لطرد داعش من العراق”، موضحاً أن “بعثة الولايات المتحدة في العراق تفتخر بشراكتها مع القوات الأمنية العراقية وتثني على النجاح الذي حققته في المعركة الأخيرة للسيطرة على تكريت وان هزيمة داعش مؤخراً في تكريت هي دليل آخر على المنحى المستمر لهزيمته العسكرية في جميع أنحاء البلاد”.

 

وذكر لوري أن “الولايات المتحدة ستواصل الوقوف مع جميع العراقيين حتى يتم هزيمة داعش”، مشيراً الى أنها “تقوم كل يوم بشحن المعدات الحيوية لتلبية الاحتياجات الأكثر إلحاحاً للقوات الأمنية العراقية في ساحة المعركة حيث يتم تزويد الكثير من المعدات والأسلحة والذخيرة إلى القوات الأمنية العراقية مجاناً كمنحة من الشعب الأميركي”.

 

وأوضح أن “البعثة العسكرية الأميركية في العراق تواصل أيضاً دعم شركائنا العسكريين العراقيين من خلال تدريب الجندي العراقي وتجهيزه بالمعدات والتي تعتبر العنصر الرئيسي في القوات الأمنية”، مبينا “قمنا بتزويد العدة والعتاد والمدربين لخمسة ألوية أو 10000 جندي تحت القيادة المباشرة للقوات الأمنية العراقية وتشمل هذه المعدات الدروع الواقية للبدن وعدة الإسعافات الأولية الميدانية وغيرها من المعدات لحماية الجنود من العبوات الناسفة والسيارات المفخخة”.

 

وتابع أن “أبرز التبرعات والتجهيزات العسكرية المقدمة مجاناً لحكومة العراق خلال شهر آذار فقط هي (500000) ذخيرة اطلاقة عيار 50 لطيران الجيش و(1000) سلاح مضاد للدبابات نوع AT-4 و(1.2) مليون اطلاقة عيار 5.56 ملم من الذخيرة و(350000) اطلاقة عيار 7.62 ملم من الذخيرة و(12000) عدة إسعافات أولية فردية و(70) أنبوب متفجرات نوع (بنغلور توربيدو) لتطهير الألغام والحواجز”، لافتا الى أن “شهر آذار يعتبر، حسب تقديرنا، شهراً نموذجياً بالنسبة للأسلحة والذخائر والمعدات التي قمنا بتسليمها”.

 

وتسلمت وزارة الدفاع في كانون الثاني الماضي، الوجبة الاولى من العجلات المدرعة الاميركية (MRAP) المضادة للألغام والكمائن.

 

إقرأ أيضا