طارق لطفي: (طائفة الحشاشين العراقيين) فيلم يبحث في جذور (داعش)

يستعد الممثل المصري طارق لطفي، لتجربة فريدة ينتظر أن تثير الكثير من الجدل

يستعد الممثل المصري طارق لطفي، لتجربة فريدة ينتظر أن تثير الكثير من الجدل.

 

وكشف لطفي أنه بصدد التجهيز لفيلم جديد تحت عنوان “الحشاشين” يتناول من خلاله حياة طائفة الحشاشين، التي كانت تقيم في العراق منذ نحو 1000 عام، والمعروف عنها بأنها أول جماعة اغتيال سياسي، احترفت القتل والاغتيالات لأهداف سياسية ودينية متعصبة، وكانت المنبع الذي أخذت عنه كل الجماعات التكفيرية والإرهابية في العالم هذا الفكر، وآخرها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام المعروف باسم “داعش”.

 

وقال “هذا العمل هو تجربة سينمائية جديدة وأعتبره عودة للأفلام الغنائية، لكن هذه المرة بمضمون سياسي، حيث سيقوم الأبطال بأداء حوار الفيلم بشكل مغنّى، وسيقوم بكتابته الشاعر سيد حجاب، بالاشتراك مع المخرج عادل أديب، ويضع الألحان الموسيقار ياسر عبدالرحمن، وتنتج الفيلم شركة إنتاج إماراتية”.

 

وتابع لطفي “أجسد من خلال الفيلم، شخصية زعيم طائفة الحشاشين، حيث تدور الأحداث في 12 ساعة، يتم خلالها محاولة تجنيد شاب لقتل أحد القادة السياسيين، في مكان يسمى “قلعة الموت”، موجود في قمة جبل في العراق”.

 

وعن علاقة الفيلم بالإسقاط على تنظيم “داعش”، قال لطفي: “الفكرة التي يدور في إطارها الفيلم، هي الفكرة نفسها التي قامت عليها كل التنظيمات الإرهابية في العالم، وليس “داعش” فقط، وهي محاولة استغلال الدين في أغراض سيئة تشوهه”.

 

 

إقرأ أيضا