مصدر لـ(العالم الجديد): فرقاطة أميركية في موانئ البصرة الأسبوع المقبل لتدريب القوة البحرية العراقية

كشف مصدر مطلع في مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، بأن جهودا لوجستية وادارية كبيرة تبذل…

كشف مصدر مطلع في مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، بأن جهودا لوجستية وادارية كبيرة تبذل من اجل وصول فرقاطة أميركية الى المياه الإقليمية العراقية في موانئ البصرة الأسبوع المقبل، بغية إجراء تدريبات مشتركة مع قيادة القوة البحرية العراقية، في خطوة هي الأولى من نوعها بعد الانسحاب الأميركي عام 2012.

 

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن نفسه لـ”العالم الجديد”، إن “الفرقاطة (Ussdextrous MCM 13) التابعة للبحرية الاميركية ستصل الى مياه العراق الاقليمية بتاريخ 13 كانون الثاني يناير الحالي، وتبقى هناك يوما واحدا فقط”.

 

وأوضح المصدر أن “السبب وراء قدوم تلك الفرقاطة هو إجراء تدريبات مشتركة مع قيادة القوة البحرية العراقية والدفاع الساحلي بهدف تأهيل القوة البحرية العراقية”، لافتا الى أن “طاقم الفرقاطة يتكون من 81 عنصرا من الضباط والمراتب يقودهم جنرال كبير يدعى (غيلسوف)”.

 

وحول مواصفات الفرقاطة، بين المصدر أن “مواصفات السفينة كما يلي: الطول 89.68 مترا والعرض 11.89، ويصل عمق الغاطس الى 3.96 مترا”.

 

يذكر أن العراق والولايات المتحدة، كانا قد وقعا على اتفاقية الاطر الستراتيجية عام 2008، تنص على دعم الوزارات ومؤسسات ودوائر الدولة في جمهورية العراق لتعزيز المجالات الاقتصادية والدبلوماسية والثقافية والامنية.

 

 

إقرأ أيضا