المنافذ الحدودية: العراق يخسر المليارات شهرياً بسبب فساد الموانئ

تاريخ النشر 2018-05-14 10:28:49 أخر تحديث 2018-05-19 10:21:48 المنافذ الحدودية: العراق يخسر المليارات شهرياً بسبب فساد الموانئ

أكد رئيس هيأة المنافذ الحدودية، كاظم العقابي، أنّ العراق يخسر المليارات شهرياً بسبب فساد الموانئ وبالأخص منافذ ميناء أم قصر.

                 

وقال العقابي في بيان تلقت "العالم الجديد" نسخة منه "منذ أن تسلمت هيأة المنافذ مهامها في منتصف العام المنصرم تضاعفت إيرادات المنافذ قياساً بالأعوام التي سبقت تشكيل الهيأة".

 

كما أكدّ على "وجود حلول للقضاء على حالات الفساد من خلال تشكيل هيأة المنافذ الحدودية المتمثلة بدورها الرقابي والإشرافي والسيطرة على الدوائر الاثنا عشر العاملة في المنافذ الحدودية كافة لغرض توحيد الادارة".

 

وأضاف العقابي "بأن المنافذ لديها شعبة البحث والتحري مهمتها مراجعة اجراءات الدوائر العاملة في المنافذ وفي حال وجود أي خلل في الارساليات يتم إحالتها إلى القضاء".

 

وأشار الى "وجود نية للتظاهر في ميناء أم قصر من قبل بعض التجار والمستوردين بالاضافة الى المخلصين الكمركيين والغاية من هذه المظاهرة هو إلغاء وجود هيأة المنافذ الحدودية في المنافذ والأمر الآخر حول منع السيارات المتضررة حيثُ شددّ بدورهِ على هيأة المنافذ الحدودية مؤسسة حكومية ورقابية لا يمكن إلغاءها وفقَ القوانين النافذة".

 

أما بخصوص العجلات المتضررة فقد أبدى العقابي "موافقته على دخولها من أجل توفير فرص عمل للمواطنين والعاطلين عن العمل".

المصدر: بغداد - العالم الجديد