تقرير أممي: هناك آلاف "الدواعش" في سوريا والعراق

تاريخ النشر 2018-08-14 13:23:52 أخر تحديث 2018-08-16 01:34:02 تقرير أممي: هناك آلاف الدواعش في سوريا والعراق

قال تقرير للأمم المتحدة إنه لا يزال هناك ما بين 20 و30 ألفا من مقاتلي "داعش" في العراق وسوريا، رغم هزيمة التنظيم الإرهابي وتوقف تدفق الأجانب للانضمام إلى صفوفه.

                   

وقدر التقرير أن ما بين 3 آلاف و4 آلاف من إرهابيي التنظيم ينشطون في ليبيا، بينما يتم نقل عدد من العناصر الفاعلة إلى أفغانستان.

 

وجاء في التقرير أيضا أن تنظيم داعش "لا يزال قادرا على شن هجمات داخل الأراضي السورية، ولا يسيطر بشكل كامل على أي أرض في العراق، ولكنه لا يزال ناشطا من خلال خلايا نائمة من العملاء المختبئين في الصحراء وغيرها من المناطق".

 

كما أشار إلى أن مغادرة المقاتلين الأجانب للتنظيم "لا تزال أقل من المتوقع"، ولم تظهر أي ساحة أخرى كمقصد مفضل للمقاتلين الأجانب، "رغم أن أعدادا كبيرة منهم توجهت إلى أفغانستان".

 

ويقدر عدد مقاتلي "داعش" الموجودين في أفغانستان بنحو 3500-4500، بحسب التقرير الذي قال إن هذه الأعداد تتزايد.

 

ويقدم فريق مراقبة العقوبات في الأمم المتحدة تقارير مستقلة كل 6 أشهر إلى مجلس الأمن الدولي حول تنظيمي "داعش" و"القاعدة" المدرجين على قائمة الأمم المتحدة للمنظمات الإرهابية.

المصدر: بغداد - العالم الجديد