بالوثيقة والأسماء.. محافظة ميسان تستدعي 17 ناشطا مدنيا.. وهم يرفضون الضغط عليهم بسبب وظائفهم الحكومية

تاريخ النشر 2018-08-16 16:09:09 أخر تحديث 2018-08-19 08:21:37 بالوثيقة والأسماء.. محافظة ميسان تستدعي 17 ناشطا مدنيا.. وهم يرفضون الضغط عليهم بسبب وظائفهم الحكومية

رفض نشطاء بمنظمات المجتمع المدني في محافظة ميسان يوم أمس الأربعاء، مراجعة مبنى المحافظة بعد استدعائهم لرفضهم مبدأ الاستدعاء غير المستند الى القانون الذي يضمن الحريات الشخصي والمدنية.

 

وحصلت "العالم الجديد" على وثائق صادرة عن الدائرة القانونية في محافظة ميسان بتاريخ 9 اب أغسطس الحالي، باستدعاء 17 موظفا حكوميا ممن ينخرطون بنشاط مدني ضمن منظمات المجتمع المدني يوم أمس الأربعاء.

 

وقال الناشط حسنين المنشد اليوم الخميس، في اتصال هاتفي مع "العالم الجديد"، إن "الموظفين رفضوا القدوم الى الدائرة القانونية في المحافظة، بسبب رفضهم مبدأ الاستدعاء غير المستند الى القانون والدستور، الذي يكفل الحريات الشخصية والعامة، وحريات الانتماء لأي نشاط مدني أو التعبير عن الرأي بأي طريقة سلمية يراها مناسبة".

 

وأوضح المنشد، أن "الطريقة محاولة للضغط على الناشطين من أجل عدم الاشتراك في التظاهرات المتفاقمة هذه الايام في ميسان والمحافظات المجاورة"، لافتا الى أن "هذا الأسلوب لن ينجح في ليّ ذراع الناشطين، وردعهم عن القيام بدورهم الذي يرونه مناسبا".

 

وشهدت ميسان تظاهرات مختلفة، تطالب بتحسين الخدمات العامة ومحاكمة الفاسدين وعزلهم عن المناصب الادارية التي يتسنمونها.

 

Image

Image

المصدر: ميسان - زهير كاظم