بالصور.. علاقة نهر "البدعة" بشح المياه في البصرة؟

تاريخ النشر 2018-09-01 13:54:57 أخر تحديث 2019-05-25 16:58:43 بالصور.. علاقة نهر البدعة بشح المياه في البصرة؟

بالاضافة الى السدود الايرانية والتركية، تعاني البصرة من التجاوز على حصصها المائية، الامر الذي ادى الى شح كبير في مائها الصالح للشرب، ففي أحدث تقرير نشرته وزارة الدفاع، تؤكد أن قائد عمليات البصرة أجرى استطلاعاً جوياً لنهر البدعة وأمر برفع التجاوزات الموجودة عليه.

 

وأوضح بيان للوزارة تلت "العالم الجديد" نسخة منه، أن "قائد عمليات البصرة الفريق الركن جميل الشمري، أجرى من خلال طائرات طيران الجيش، استطلاع جوياً لعمود نهر البدعة الواصل إلى محطة ماء البصرة، وخلال الاستطلاع تمت ملاحظة وجود ثقب في منطقة الخميسية بمحافظة ذي قار وبعض التجاوزات، وصولا إلى منطقة الفضلية شمال سوق الشيوخ".

 

Image

 

وأضاف البيان "عندها تم اصطحاب قائد عمليات الرافدين، والعودة إلى نفس المناطق التي تتواجد فيها التجاوزات ومشاهدة التجاوزات على النهر، بعدها تم الانطلاق إلى أعالي النهر، وبالتحديد المصب الرئيس في نهر البدعة، حيث تمت ملاحظة وجود كمية كبيرة من الماء في بداية النهر، وان مصبات الماء في النهر الواصل في البدعة بمستوى جيد".

 

ومتابعة لحل مشكلة التجاوزات أخرجت قوة من قيادة عمليات الرافدين لمعالجة هذه التجاوزات على النهر، وقوة أخرى لملاحظة رفع هذه التجاوزات في منطقة الخميسية، بحسب البيان الذي اشار إلى أن "مدير الموارد المائية أوعز بتفعيل عدد إضافي من المصبات الموجودة على نهر الفرات، والنهر الثالث (السيفونات)، حيث كان مستوى هذه السيفونات ضعيفا".

 

Image

 

وتابع أن "قائد العمليات أجرى اتصالاً هاتفياً بمحافظ البصرة لعقد اجتماع في مقر قيادة العمليات لغرض معالجة هذه الشحة في الماء الواصل إلى مركز المدينة بعد ظهور عدد كبير من حالات التسمم في الماء الواصل إلى شط العرب، وخلال الاجتماع الذي عقد بحضور عدد كبير من المسؤولين في المحافظة، تم الاتفاق على رفع التجاوزات الداخلية من قبل فوجين من الجيش وفوجين من الشرطة بإمرة معاون مدير الشرطة ومدير الاستخبارات والإرهاب ومدير استخبارات القيادة، تشكيل خلية أزمة في عمليات القيادة باشرت أعمالها بإرسال العجلات الحوضية (تناكر الماء) إلى المناطق المتضررة وتقسيم المناطق إلى ثلاثة أقسام لغرض إيصال المياه الصالحة للشرب لها".

 

Image

المصدر: بغداد - العالم الجديد