"الرحلة" العراقي في دور السينما الأردنية غدا السبت

تاريخ النشر 2018-11-02 13:22:30 أخر تحديث 2018-11-06 15:07:15 الرحلة العراقي في دور السينما الأردنية غدا السبت

بعد النجاحات التي حققها فيلم “الرحلة”، داخل وخارج العراق، أعلن المركز العراقي للفيلم المستقل، عن توزيع الفيلم في الاردن منذ يوم ٨ تشرين الثاني نوفمبر الحالي، وفي (سينما برايم/ بركة مول، في عمان تحديدا)، فيما سوف یسبقه عرض خاص للصحافیین والاعلامیین یوم غد السبت.

 

يذكر أن “الرحلة” شارك في أكثر من ٤٠ مهرجانات دوليا حول العالم، وحظى بعرض عالمي أول بمهرجان تورونتو السينمائي الدولي ولندن السينمائي الدولي، وبوسان السينمائي الدولي، كما نافس في مسابقة المهر الطويل بالدورة الـ14 من مهرجان دبي السينمائي الدولي، وجاء عرضه الأول بالولايات المتحدة الأميركية في مهرجان ميامي السينمائي.

 

ويمثل “الرحلة” العراق في جوائز الأوسكار ٢٠١٩ في فئة أفضل فيلم أجنبي بعد اعلان وزارة الثقافة ترشيحه للمنافسة في محفل الاوسكار العالمي، الحملة الاعلامية في امريكا والعالم لترشيح الاوسكار، والتي  ستكون برعاية "مبادرة تمكين" التي يرعاها البنك المركزي العراقي والممولة من المصارف العراقية.

 

حصد فیلم ”الرحلة“ جائزتي أفضل مخرج وأفضل ممثلة لبطلته زھراء غندور، من مھرجان مالمو للسینما العربیة بالسوید وجائزتین من مھرجان السینما العربیة بباریس، وھما الجائزة الكبرى لـمعھد العالم العربي، وضمن منافسته في مھرجان مسقط السینمائيً على جائزة لجنة التحكیم في عرضه الدولي فاز الفیلم بجائزتي لجنة التحكیم وأفضل ممثلة، كما حصل أیضا الأول بمصر في مھرجان شرم الشیخ السینمائي.

 

تدور أحداث الفيلم في بغداد عام ٢٠٠٦، حيث تستعد "سارة" للقيام بفعل مرعب إنسانياَ، إلا أن مواجهة غير متوقعة وغريبة تمنحها فرصة لتشهد عواقب فعلها التدميري، لكن هل هذا معناه حصولها على فرصة ثانية أم اعترافها بالذنب؟

 

“الرحلة” يقدم وجوها جديدة تظهر للمرة الأولى في السينما العراقية من بطولة زهراء غندور، وأمير جبارة، وعارضة الأزياء إيمان اللعيبي، وحنين رعد وزهراء عماد و أحمد لفتة عطية، والموسيقار علي الخصاف وفرقته، من تأليف إيزابيل ستيد ومحمد الدراجي الذي يتولى إخراجه أيضاً، ومن إنتاج HUMAN FILM والمركز العراقي للفيلم المستقل (IIFC) بالتعاون مع LIONCEAU FILMSوIRAQ AL-RAFIDAIN وشبكة الإعلام العراقي (IRAQI MEDIA NETWORK) وحصل على دعم من مؤسسة الدوحة للأفلام والصندوق العربي للثقافة والفنون - آفاق وصندوق دعم السينما العالمية - المركز الوطني للسينما، التابع لـوزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسية، المعهد الفرنسي وصندوق هولندا للفيلم. ودعم للتطوير من صندوق سند (مهرجان أبوظبي السينمائي) و SCREEN YORKSHIRE، وتتولى MAD Solutions توزيع الفيلم في العالم العربي

 

 

المصدر: بغداد - العالم الجديد