بعد تظاهرات غاضبة على تردي الكهرباء.. مجلس الوزراء يصدر قرارات هامة

بعد تظاهرات غاضبة على تردي الكهرباء.. مجلس الوزراء يصدر قرارات هامة

بغداد – العالم الجديد

عقب تظاهرات غاضبة سقط فيها قتلى وجرحى، احتجاجا على تردي الكهرباء في العراق ونقص الخدمات ولا سيما في الجانب الصحي، أقر مجلس الوزراء في جلسته الاعتيادية جملة من القرارات بهذين المجالين، منها التقاعد مع شركات أجنبية لتجهيز الطاقة الكهربائية وتحسين واقع المشتفيات عبر التوسعة وتعيين خريجي الكليات الطبية
...

عقب تظاهرات غاضبة سقط فيها قتلى وجرحى، احتجاجا على تردي الكهرباء في العراق ونقص الخدمات ولا سيما في الجانب الصحي، أقر مجلس الوزراء في جلسته الاعتيادية جملة من القرارات بهذين المجالين، منها التقاعد مع شركات أجنبية لتجهيز الطاقة الكهربائية وتحسين واقع المشتفيات عبر التوسعة وتعيين خريجي الكليات الطبية وتشغيل معمل الاوكسجين.

 

وشهدت بغداد ليلة الاحد، تظاهرات غاضبة في ساحة التحرير، واجهتها قوات مكافحة الشغب برد عنيف عبر استخدام الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما اسفر عن مقتل 3 متظاهرين واصابة العشرات.

 

فيما تخرج يوميا تظاهرات غاضبة في محافظات الوسط والجنوب، احتجاجا على تردي الكهرباء ونقص الخدمات، حتى شهدت تصعيدا كبيرا تمثل بغلق الدوائر الحكومية وقطع الطرق.

 

مجلس الوزراء، وفي جلسته الاعتيادية اليوم الثلاثاء، أصدر قرارات عدة تخص قطاع الكهرباء والصحة والرعاية الاجتماعية، وفي بيان مكتب مجلس الوزراء جاء الاتي: إن "المجلس ناقش مستجدات عمل لجنة تعزيز الإجراءات الحكومية في مجالات الوقاية والسيطرة الصحية والتوعوية، بشأن الحدّ من انتشار فايروس كورونا، المؤلفة بموجب الأمر الديواني 217 لسنة 2020، وأقرّ توصيات المجلس الوزاري للتنمية البشرية، ووافق على إنشاء ردهات جديدة لمعالجة الأمراض السرطانية، وفقاً للمقررات التالية".

 

ويتابع "إنشاء ردهات إضافية لمعالجة مرضى السرطان في مستشفى الأمل الوطني، وأخرى مماثلة في المركز الوطني للأمراض السرطانية، فضلاً عن التوسع في معالجة الأنواع الأخرى من الأمراض السرطانية، وأمراض الغدّة الدرقية، وإنشاء مراكز للطب النووي في محافظات (البصرة، النجف، نينوى، بابل، الأنبار)، وفقاً للمخطط الذي أعدّ لمحافظة النجف، وتكليف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي- دائرة معالجة المواد الخطيرة، ومديريات الطاقة الذرية بإنشاء منظومات تصريف الفضلات المشعة، على وفق النموذج الذي سبق تطبيقه في مستشفى الأمل الوطني".

 

ويلفت "كما وجه بالإسراع في إنشاء مراكز للأبحاث النووية لتلبية المستلزمات والاحتياجات التي تحتاجها المراكز المشار إليها، من النظائر المشعة فضلاً عن مادة اليود المشع، واستثناء عملية استيراد المواد المشعة ومنظوماتها من إجراءات الروتين المتبعة في شركة كيماديا، وتسليمها الى الجهة المستفيدة حال وصولها الى المنافذ الحدودية، لتلافي الأضرار التي تسببها تلك الإجراءات، والإفادة من الدعم المقدّم من الاتحاد الأوروبي الذي ستشرف عليه وزارة الصحة، والمقدّم لصالح الأنشطة النووية، في توفير المنظومات الإشعاعية وتدريب الملاكات".

 

وستطرد "كما تمت الموافقة على تعيين خريجي الكليات الطبية، وتقوم وزارة الصحة بالتنسيق مع وزارة المالية لتنفيذ هذا القرار، وتشكل لجنة برئاسة وزير التخطيط وعضوية وزيري المالية والصحة، لغرض وضع الآليات لتوفير التخصيصات، والموافقة على موضوع تشغيل معمل إنتاج الأوكسجين المرافق ربطاً بكتاب وزارة النقل المرقم 1409 في 30 حزيران 2020".

 

وفيما يخص الكهرباء، فقد وافق المجلس على إقرار توصية المجلس الوزاري للطاقة "بشأن تعاقد وزارة الكهرباء مع شركة الأقصى  لتجهيز الطاقة المنتجة بقدرة (200ميكاواط)، وعلى خط (132 كي في)، الى محافظة نينوى، ولمدة ثلاثة أشهر بدءاً من تاريخ إصدار هذا القرار، ومن تخصيصات وزارة النفط، وإحالة مشروع محطة الخيرات البخارية الى ائتلاف شركة هونداي، لأهميته في إنتاج الكهرباء، وضمان تشغيل مصفى كربلاء، وقيام وزارات، المالية والكهرباء والنفط، بتحديد آلية لتأمين نسبة 15% من قيمة العقد، وعدّه شرطاً من شروط دخول القرض حيز التنفيذ والبالغ مقداره 225 مليون دولار".

 

ويلفت الى ان "المجلس أقر توصية المجلس الوزاري للطاقة بشأن مشروع التكسير بالعامل المساعد(FCC)، لتطوير مصفى البصرة بحسب التالي: الموافقة على ما جاء في كتاب وزارة النفط المرقم بالعدد و/244، في 27 تموز2020، بشأن مشروع التكسير بالعامل المساعد FCC لتطوير مصفى البصرة، بحسب الصلاحيات المالية للتعاقد، مع التزام طرفي العقد بشروط المناقصة المعلنة ITB، المعدّة من شركة مصافي الجنوب والمتفق عليها مع منظمة جايكا اليابانية.

 

وبشأن الرعاية الاجتماعية، فقد وافق المجلس على صرف مبلغ (عيدية)، مقداره 75 ألف دينار لشريحة الفقراء المنضوين تحت مظلة الرعاية الاجتماعية، بمناسبة قرب حلول عيد الأضحى المبارك بحسب ما جاء في كتاب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية المرقم 1353 في 26 تموز 2020، وإطفاء الديون المترتبة بذمة المستفيدين من إعانات شبكة الحماية الاجتماعية، والبالغ عدد هذه الأسر (17552) أسرة من المحافظات كافة، بحسب التفصيل الوارد في كتاب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية المرقم 1392 في 27 تموز 2020".

 

ويستطرد" كما أقر المجلس توصيات لجنة حسم موضوع المحاضرين والموظفين على الملاك المؤقت دون وجود غطاء مالي المرافقة ربطاً بكتاب وزارة التخطيط المرقم بالعدد و.س/1/2/493 في 27 تموز2020".

 

ويعاني العراق من أزمات متراكمة طيلة السنوات الماضية، منها ازمة الكهرباء المستمرة منذ 17 عاما، اضافة الى أزمة التعيين، حيث تظاهر خريجي الكليات الطبية للمطالبة بتعيينهم في ظل النقص الحاصل بالكوادر الصحية واصابة الكثير منهم بفايروس كورونا.

أخبار ذات صلة