"العالم الجديد" تكشف عن تفاصيل اغتيال "رهام" في البصرة.. والكاظمي: سنقوم بكل ما يلزم

تاريخ النشر 2020-08-19 21:40:55 أخر تحديث 2020-10-18 18:07:03 العالم الجديد تكشف عن تفاصيل اغتيال رهام في البصرة.. والكاظمي: سنقوم بكل ما يلزم

كشف مصدر أمني في محافظة البصرة، اليوم الاربعاء، عن تفاصيل اغتيال الناشطة المدنية رهام يعقوب، وسط المحافظة وإصابة صديقتها بجروح.

 

ويقول المصدر في حديث لـ"العالم الجديد"، إن "عملية اغتيال رهام وقعت في الشارع التجاري وسط البصرة، عندما كانت خارجة من فرع شارع المكينة، بعد انتهاء عملية التمرين في مركز التدريب الرياضي (الجم)"، لافتا الى أن "مسحلين مجهولين كانوا يستقلون عجلة مشابهة للعجلة التي هاجمت النشطاء الثلاثة قبل أيام، فتحوا النار عليها بعد خروجها من المركز".

 

ويشير الى أن "المسلحين أطلقوا خمس رصاصات باتجاه عجلة (رهام)، استقرت ثلاثة منها في جسدها (بمنطقتي الرقبة والصدر)، ورابعة في يد صديقتها الطبيبة وخامسة في العجلة التي كن يستقلنها"، لافتا الى أن "مفرزة الشرطة لا تبعد سوى أمتار قليلة جدا عن مكان الحادثة، فضلا عن شرطة المرور ودوريات النجدة المنتشرة في التقاطعات والشوارع القريبة".

Image

ويتابع أن "المسلحين لاذوا بالفرار الى جهة مجهولة بعد فعلتهم"، مبينا أن "رهام هي من مواليد 1987، وهي طالبة دكتوراه في التربية الرياضية بمجال التغذية".

 

الى ذلك، أبلغ الناشط (ح.ج) وهو قريب من المغدورة، رافضا الكشف عن هويته لأسباب أمنية في حديث لـ"العالم الجديد"، ان "رهام هي ناشطة اعتزلت مجال التظاهرات منذ العام 2018 بعد ظهور صورٍ لها مع القنصل الامريكي في البصرة".

 

جدير بالذكر أن يعقوب نشرت على حسابها الشخصي صورة زيارتها مع زميلاتها إلى القنصلية الأميركية بالبصرة في العام 2017، الأمر الذي استخدمته وكالة مهر الإيرانية دليلا على عمالتها.

Image

 

وأعلن قائد شرطة البصرة اللواء عباس ناجي، عن فتح تحقيق بواقعة اغتيال الناشطة "رهام" واصابة صديقتها وسط المحافظة. 

 

وقال ناجي في بيان مقتضب "كلفنا فريقاً من ضباط اكفاء للتحقيق بجريمة اغتيال امرأتين في الشارع التجاري وسنعلن النتائج خلال اليوميين المقبلين".

 

فيما بين رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في تغريدة له بموقع تويتر "أقلنا قائد شرطة البصرة وعدداً من مدراء الأمن بسبب عمليات الاغتيال الأخيرة، وسنقوم بكل مايلزم لتضطلع القوى الأمنية بواجباتها".   

 

‏ويضيف "التواطؤ مع القتلة أو الخضوع لتهديداتهم مرفوض، وسنقوم بكل ما يلزم لتقوم أجهزة وزارة الداخلية والامن بمهمة حماية أمن المجتمع من تهديدات الخارجين على القانون".

Image

يذكر أن محافظة البصرة تشهد سلسلة من الاغتيالات تطال النشطاء والصحفيين راح ضحيتها العديد منهم، فبالاضافة الى اغتيال الصحفي المعروف أحمد عبدالصمد، سقط قبل أيام الناشط تحسين أسامة، فيما فشلت محاولة اغتيال أخرى لثلاثة نشطاء آخرين كانوا يرومون حضور تأبين أسامة.

 

 

المصدر: البصرة – العالم الجديد