إعفاء مدير صحة محافظة جنوبية بعد انتقاده الكاظمي

إعفاء مدير صحة محافظة جنوبية بعد انتقاده الكاظمي

بغداد – العالم الجديد

كشف مصدر رفيع المستوى، اليوم الخميس، عن اتخاذ وزير الصحة حسن التميمي قرارا بإعفاء مدير صحة ذي قار، نظرا لتوجيه الاخير انتقادات لرئيس الحكومة خلال زيارته للمحافظة.   وقال المصدر في حديث لـ"العالم الجديد" إن "وزير الصحة حسن التميمي وخلال اجتماع اجتماع النقابات اليوم، افصح عن قرار
...

كشف مصدر رفيع المستوى، اليوم الخميس، عن اتخاذ وزير الصحة حسن التميمي قرارا بإعفاء مدير صحة ذي قار، نظرا لتوجيه الاخير انتقادات لرئيس الحكومة خلال زيارته للمحافظة.

 

وقال المصدر في حديث لـ"العالم الجديد" إن "وزير الصحة حسن التميمي وخلال اجتماع اجتماع النقابات اليوم، افصح عن قرار اتخذه باعفاء مدير عام صحة ذي قار سعدي الماجد من منصبه".

 

واضاف ان "القرار جاء  على خلفية قيام الماجد بانتقاد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي خلال زيارته للمحافظة، حيث وجه انتقادات حادة أثارت امتعاض المسؤولين في وزارة الصحة".

 

وفي 9 تشرين الاول اكتوبر الجاري، وصف مدير عام صحة ذي قار سعدي الماجد زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى الناصرية بـ"الفاشلة".

 

وقال في تصريح صحفي انذاك، ان زيارة الكاظمي الى الناصرية مؤخرا لم تشخص المشاكل الرئيسة للمحافظة، وانها غير مجدية، وكان الاجدر برئيس الوزراء الاجتماع بصحة ذي قار ومعرفة متطلباتها من الادوية والمشاريع ومشكلة الاوكسجين ورواتب العقود.

 

وكان الكاظمي قد زار ذي قار في 5 تشرين الاول اكتوبر الجاري، في محملة بالملفات الخدمية وتغاضت عن الواقع الامني والتوتر الذي تعيشه ساحات الاعتصام فيها، فضلا عن عدم مناقشة قضية اختطاف الناشط سجاد العراقي والعملية الامنية التي انطلقت فيها عقب ذلك.

 

وركز الكاظمي خلال زيارته على مشاريع الطرق والجسور والخدمات الاخرى، واصدر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدت في المحافظة قرارات بهذا الشأن، كما أجرى جولة في جسر الحضارات وقرب ساحة الحبوبي، وهي ساحة الاعتصام في الناصرية، مركز محافظة ذي قار.

 

وشهدت المحافظة، في شهري تموز يوليو واب اغسطس الماضيين، أزمة حادة بنقص الاوكسجين ما ادى الى وفاة الكثير من المصابين نتيجة عدم توفره، وما أضطر ذوي المصابين الى شراء الاوكسجين من السوق السوداء وإدخاله الى المستشفيات.

 

وفي خضم تلك الازمة، رمت وزارة الصحة اللائمة على المحافظات وعزت نقص الاوكسجين الى "تقصير إداري"، كما شهدت المستشفيات في تلك الظروف حالة من الفوضى ما استدعى تدخل القوات الامنية، وخاصة مستشفى الحسين التعليمي بذي قار.

أخبار ذات صلة