بينها سحب الصدريين ورفع الخيام.. مصادر تكشف عن توصيات لجنة الكاظمي في ذي قار

بينها سحب الصدريين ورفع الخيام.. مصادر تكشف عن توصيات لجنة الكاظمي في ذي قار

ذي قار – العالم الجديد   

كشف مصدر مطلع، اليوم الثلاثاء، عن أبرز توصيات خلية الازمة التي شكلت من قبل رئيس الحكومة لإدارة محافظة ذي قار.   وقال المصدر في حديث لـ"العالم الجديد"، إن "التوصيات المرفوعة إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، من قبل خلية الازمة التي شكلها لإدارة محافظة ذي قار بعد احداث ساحة الحبوبي
...

كشف مصدر مطلع، اليوم الثلاثاء، عن أبرز توصيات خلية الازمة التي شكلت من قبل رئيس الحكومة لإدارة محافظة ذي قار.

 

وقال المصدر في حديث لـ"العالم الجديد"، إن "التوصيات المرفوعة إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، من قبل خلية الازمة التي شكلها لإدارة محافظة ذي قار بعد احداث ساحة الحبوبي، تضمنت رفع خيام الاعتصام من ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية مركز المحافظة، فضلا عن مفاتحة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لغرض اعطاء أمر بسحب عناصر سرايا السلام من شوارع المحافظة".

 

واضاف أن "التوصيات تضمنت ايضا، المطالبة بإقالة المحافظ ناظم الوائلي ونوابه وقادة الأجهزة الأمنية في قواطع المسؤولية بمدينة الناصرية لفشلهم بملف المحافظة الأمني بشكل كبير"، متابعا أن "التوصيات شددت على إحالة قائد شرطة المحافظة السابق العميد، حازم الوائلي للتحقيق العسكري".

 

وبين أن "اللجنة الأمنية طالبت بتشكيل لجنة من خلية أزمة دائمة (طوارئ) لإدارة محافظة ذي قار على المدى الطويل مع حصولها على كافة الصلاحيات، كما دعت الي اكمال مشاريع ذي قار المتلكئة والتي تعود إلى الوزارات الاتحادية"، لافتا إلى ان "اللجنة طلبت ايضا غلق الدعاوى القضائية المقامة ضد المتظاهرين والناشطين في المحافظة".

 

وتشهد محافظة ذي قار، وضعا أمنيا حرجا منذ الجمعة الماضية، حيث تم مداهمة ساحة الحبوبي، مركز الاعتصام في مدينة الناصرية، وإحراق خيام المتظاهرين وإطلاق النار عليهم من قبل جماعات مسلحة، ما أدى الى مقتل 7 متظاهرين وإصابة 70 آخرين.

 

وعلى إثرها تمت إقالة قائد شرطة المحافظة العميد حازم الوائلي، وتشكيل لجنة طوارئ لإدارة المحافظة من قبل رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، الذي كلف مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي برئاستها وعضوية اغلب الأجهزة الامنية.

 

ويوم الاحد الماضي، وصلت اللجنة الى المحافظة، وباشتر أعمالها عبر عقد اجتماعات مكثفة مع القياداة الامنية والحكومة المحلية فيها، بالاضافة الى عقد اجتماع مع المتظاهرين، وتم الاتفاق فيه على تأمين ساحة الحبوبي من قبل قوات من العاصمة بغداد، فضلا عن إقالة اغلب المسؤولين بالمحافظة وعدم المساس بخيام المتظاهرين.

أخبار ذات صلة