إطلاق نار وقطع طرق.. كيف دخل الحكيم الى المثنى؟

إطلاق نار وقطع طرق.. كيف دخل الحكيم الى المثنى؟

المثنى – العالم الجديد  

كشف ناشط في محافظة المثنى، اليوم الاربعاء، عن حدوث إطلاق نار داخل عشيرة الظوالم، بين مؤيدي ومناهضي زيارة رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم لهم، فيما بين ان الحكيم دخل للمحافظة عبر الطرق النيسمية بسبب المتظاهرين.   وقال عضو الحراك التظاهري في المحافظة أيهم النعيمي في حديث لـ"العالم الجديد"
...

كشف ناشط في محافظة المثنى، اليوم الاربعاء، عن حدوث إطلاق نار داخل عشيرة الظوالم، بين مؤيدي ومناهضي زيارة رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم لهم، فيما بين ان الحكيم دخل للمحافظة عبر الطرق النيسمية بسبب المتظاهرين.

 

وقال عضو الحراك التظاهري في المحافظة أيهم النعيمي في حديث لـ"العالم الجديد" إن "إطلاق نار حدث بين مؤيدي ومناهضي زيارة رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم الى مضيف عشيرة الظوالم في المثنى".

 

وأضاف النعيمي، أن "دعوة الحكيم لم تتم من قبل شيخ عام العشيرة، بل من أحد فروع العشيرة، ما أدى الى تبادل لإطلاق النار بين أولاد العم، وهروب الشيخ الذي دعا الحكيم لخارج المحافظة".

 

وبين أنه "بالتزامن مع الخلاف داخل العشيرة حول زيارة الحكيم، عمد المتظاهرون في المحافظة الى قطع كافة الطرق الرئيسية والفرعية فيها لمنع دخول الحكيم للمحافظة، لكن موكب سار عبر طرق نيسمية، غير مستخدمة حتى في عمليات التهريب".

 

وأعلن الحكيم في بيان له اليوم الاربعاء، عن زيارته الى عشائر الظوالم في محافظة المثنى، بحضور المحافظ وجمع من وجهاء وشيوخ المحافظة.

أخبار ذات صلة