حقوق الانسان بالنجف تفجر مفاجأة بشأن اغتيال الناشطين في 2020

حقوق الانسان بالنجف تفجر مفاجأة بشأن اغتيال الناشطين في 2020

النجف – العالم الجديد    

فجر مكتب حقوق الإنسان في محافظة النجف، اليوم الثلاثاء، مفاجأة كبيرة بشأن تعرض الناشطين لمحاولات اغتيال في المحافظة خلال عام 2020.   وقال مدير المكتب فرزدق البديري، في حديث لـ"العالم الجديد"، إن "المحافظة لم تسجل اي محاولة اغتيال، مكتملة او غير مكتملة، في العام 2020 للناشطين ف
...


فجر مكتب حقوق الإنسان في محافظة النجف، اليوم الثلاثاء، مفاجأة كبيرة بشأن تعرض الناشطين لمحاولات اغتيال في المحافظة خلال عام 2020.

 

وقال مدير المكتب فرزدق البديري، في حديث لـ"العالم الجديد"، إن "المحافظة لم تسجل اي محاولة اغتيال، مكتملة او غير مكتملة، في العام 2020 للناشطين في المحافظة".

 

وأشار البديري، إلى أن "جيمع محاولات الاغتيال كانت عبارة عن جرائم جنائية نتيجة خلافات شخصية بين الناشطين، بحسب اقوالهم في الدعاوى المنظورة أمام المحاكم المختصة".     

 

يذكر ان العام الماضي، شهد تداول الكثير من محاولات اغتيال بحق الناشطين، منها محاولة اغتيال للناشط مسلم الزرفي، في كانون الثاني نياير الماضي، حيث تعرضت سيارته الى وابل من الرصاص من قبل مسلحين مجهولين ما أدى الى اصابته، وذلك بعد ترأسه تجمع "صانعي الأجيال".

 

وفي كانون الثاني ديسمبر الماضي، أكد ناشطون في النجف نجاة الناشطين علي الموسوي وزيد العراقي من هجوم مسلح، بعد إطلاق مسلحين النار على سيارة تقلّهم في منطقة قريبة من سوق المشخاب الشعبي غربي المحافظة.

أخبار ذات صلة