الطاقة الذرية: تقدم في مفاوضات فيينا لإحياء الاتفاق النووي الإيراني

الطاقة الذرية: تقدم في مفاوضات فيينا لإحياء الاتفاق النووي الإيراني

بغداد - العالم الجديد

قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، إن هناك تقدما في المفاوضات الجارية حاليا في فيينا بشأن إحياء الاتفاق النووي بين إيران وقوى غربية، موضحا أن الوكالة لا تشارك في المفاوضات بشكل مباشر بل تقدم مشورات بشكل مستمر.   وذكر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في مؤ
...

قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، إن هناك تقدما في المفاوضات الجارية حاليا في فيينا بشأن إحياء الاتفاق النووي بين إيران وقوى غربية، موضحا أن الوكالة لا تشارك في المفاوضات بشكل مباشر بل تقدم مشورات بشكل مستمر.

 

وذكر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في مؤتمر صحافي، عقده اليوم الاثنين،  في فيينا، أنه يعتقد أن "هنالك تقدما في المفاوضات ونحن نتوق إلى الوصول إلى مخرجات".

 

وأضاف غروسي: " لسنا جزءا من المفاوضات ولكن تتم استشارتنا بشكل مستمر".

 

ونوه غروسي إلى أن المحادثات حول تمديد عمل المفتشين التابعين للوكالة الدولية للطاقة الذرية في إيران "صعبة للغاية ومعقدة"، وذلك بعد تمديد عمل مفتشي الوكالة لمدة شهر تنتهي منتصف شهر يونيو/ حزيران الجاري.

 

وأكد غروسي أن الوكالة عبرت لإيران عن "قلقها" من تقدم مستوى تخصيب اليورانيوم في مواقع إيرانية، وطالبت طهران بتقديم تفسيرات حول ذلك.

 

وكان رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الإيراني، مجتبى ذو النور، قد قال أمس الأحد: "إن الأوروبيين اقترحوا تسليم طهران كميات من اليورانيوم المخصب إلى روسيا، مقابل عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي".

 

وذكر ذو النور، في تصريحات لقناة "المسيرة"  الناطقة باسم جماعة أنصار الله: "الأوروبيون طرحوا من أجل عودة أمريكا إلى الاتفاق النووي، تسليم طهران لفائض اليورانيوم المخصب الزائد على 300 كيلوغرام إلى روسيا أو دول أخرى تشارك في الاتفاق".