أدفوكات حزين بعد التعادل أمام سوريا

أدفوكات حزين بعد التعادل أمام سوريا

بغداد - العالم الجديد

أبدى ديك أدفوكات المدير الفني لمنتخب العراق، حزنه الشديد لعدم تحقيق الفوز أمام سوريا.   وفرض التعادل 1-1، نفسه على موقعة العراق وسوريا، في إطار الجولة الخامسة من التصفيات الحاسمة المؤهلة لكأس العالم.   وقال أدفوكات في المؤتمر الصحفي "خضنا مباراة صعبة، سنحت لنا أكثر من 4 فرص محققة&
...

أبدى ديك أدفوكات المدير الفني لمنتخب العراق، حزنه الشديد لعدم تحقيق الفوز أمام سوريا.

 

وفرض التعادل 1-1، نفسه على موقعة العراق وسوريا، في إطار الجولة الخامسة من التصفيات الحاسمة المؤهلة لكأس العالم.

 

وقال أدفوكات في المؤتمر الصحفي "خضنا مباراة صعبة، سنحت لنا أكثر من 4 فرص محققة".

 

وتابع "كنا محظوظين بإدراك التعادل كون هدف تقدم سوريا جاء في وقت حرج".

 

وشدد "المنافسة على بطاقتي التأهل، باتت صعبة، الصراع على المركز الثالث يدور بين العراق ولبنان والإمارات وسوريا".

 

وأوضح "ترك منصبي؟ القرار في يد الاتحاد العراقي وليس أنا، أؤمن بقدرات اللاعبين لكننا عانينا من الإصابات، أشركت ريبين سولاقا رغم إصابته".

 

وأكد علي الحمادي لاعب منتخب العراق، أن إهدار الفرص، وراء تعادل أسود الرافدين أمام سوريا.

 

وقال الحمادي "منتخبنا حصل على عدة فرص، لكن لم نستغلها بشكل جيد، إهدار الفرص أجبرنا على قبول نقطة التعادل رغم أفضلية الاستحواذ".

 

وتابع "دخلنا المباراة بشعار الفوز، لكن لم نوفق في المهمة، الحظ وقف حائلًا أمام طموحات اللاعبين".

 

وأتم "التعادل لم يكن هدفنا، نسعى للتعويض أمام كوريا الجنوبية".

 

أخبار ذات صلة