التخطيط: نتوقع دخول عدد من المستشفيات الخدمة العام المقبل بعد معالجة مشاكل مشاريع أغلبها

التخطيط: نتوقع دخول عدد من المستشفيات الخدمة العام المقبل بعد معالجة مشاكل مشاريع أغلبها

بغداد - العالم الجديد

أعلنت وزارة التخطيط أن اللجنة الخاصة بمعالجة مشاكل مشاريع المستشفيات المتلكئة والمتوقفة تمكنت من معالجة أغلب المشاكل التي كانت تعيق تنفيذ تلك المشاريع، متوقعة دخول عدد منها الخدمة العام المقبل 2022.   وقال وزير التخطيط خالد بتال في بيان تلقت "العالم الجديد" نسخة منه, إنه من المتوقع
...

أعلنت وزارة التخطيط أن اللجنة الخاصة بمعالجة مشاكل مشاريع المستشفيات المتلكئة والمتوقفة تمكنت من معالجة أغلب المشاكل التي كانت تعيق تنفيذ تلك المشاريع، متوقعة دخول عدد منها الخدمة العام المقبل 2022.

 

وقال وزير التخطيط خالد بتال في بيان تلقت "العالم الجديد" نسخة منه, إنه من المتوقع أن يشهد العام المقبل 2022 دخول عدد من المستشفيات إلى الخدمة بعد أن أصبحت النسبة الأكبر منها جاهزة لاستئناف العمل فيها، بالإضافة إلى إنجاز بعضها ودخولها مرحلة الاستلام والتشغيل.

 

وأضاف أن هذه المستشفيات بسعات سريرية مختلفة بعضها سعة 400 سرير وأخرى 200 سرير و 100 سرير، وبدخولها الخدمة سيسهم ذلك بتحسين مستوى الخدمات الصحية والطبية المقدمة للمواطنين، لاسيما مع وجود مراكز متطورة لمعالجة الأمراض السرطانية، ملحقة بهذه المستشفيات.

 

وكانت اللجنة قد أوصت في 9 تشرين الثاني الجاري باستئناف العمل بمستشفى الكوت سعة 400 سرير ومستشفيي الدجيل والطوز سعة 100 سرير، بعد تسوية المشاكل التعاقدية مع الشركات المنفذة، حيث تبلغ نسبة إنجاز تلك المستشفيات 31%.

أخبار ذات صلة