بينيت ومستشار ألمانيا الجديد يبحثان "النووي الإيراني"

بينيت ومستشار ألمانيا الجديد يبحثان "النووي الإيراني"

بغداد - العالم الجديد

بحث رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، والمستشار الألماني الجديد أولاف شولتز، العلاقات الثنائية و"أهمية الجهود لمنع حيازة إيران السلاح النووي".   جاء ذلك في اتصال هاتفي هو الأول بين بينيت وشولتز، منذ تولي الأخير مهام منصبه، الأسبوع الماضي، خلفا للمستشارة السابقة أنغيلا ميركل، بحس
...

بحث رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، والمستشار الألماني الجديد أولاف شولتز، العلاقات الثنائية و"أهمية الجهود لمنع حيازة إيران السلاح النووي".

 

جاء ذلك في اتصال هاتفي هو الأول بين بينيت وشولتز، منذ تولي الأخير مهام منصبه، الأسبوع الماضي، خلفا للمستشارة السابقة أنغيلا ميركل، بحسب بيان لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي.

 

وقال البيان, "تحدث رئيس الوزراء نفتالي بينيت اليوم مع المستشار الألماني الجديد أولاف شولتز، وهنأه على تولي مهام منصبه، وتمنى له التوفيق".

 

وأضاف, "أكد الجانبان على أهمية العلاقة العميقة بين إسرائيل وألمانيا، واتفقا على مواصلة التعاون المثمر بين البلدين في مجموعة واسعة من المجالات - الاقتصادية والسياسية والأمنية".

 

وتابع البيان, "شكر رئيس الوزراء المستشار على التزامه بدولة إسرائيل وأمنها. وفي هذا السياق، ناقش الجانبان أيضا أهمية الجهود المبذولة لمنع إيران من حيازة أسلحة نووية".

 

كما تطرقت المكالمة إلى التعامل مع فيروس كورونا في كل من إسرائيل وألمانيا، مع التركيز على جهود اللقاح.

 

ودعا بينيت مستشار ألمانيا إلى زيارة إسرائيل، واتفقا على الاستمرار في الاتصال المباشر بينهما، وفق نص البيان.

 

والأربعاء الماضي، انتخب برلمان ألمانيا وزير المال النائب عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي أولاف شولتز مستشارا جديدا للبلاد.

أخبار ذات صلة