العراق ولبنان يُوقعان مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الصناعي

العراق ولبنان يُوقعان مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الصناعي

بغداد - العالم الجديد

أبرم كل من وزارة الصناعة والمعادن، ووزارة الصناعة اللبنانية، أمس الأحد، مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الصناعي بين البلدين.   وعقدَ وزير الصناعة والمعادن منهـل عزيز الخباز أمس، في مقر الوزارة ببغداد جلسة مُباحثات مع وزير الصناعة اللبناني جورج بوشكيان بحضور الوكلاء والمُستشارين والمُديرين العام
...

أبرم كل من وزارة الصناعة والمعادن، ووزارة الصناعة اللبنانية، أمس الأحد، مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الصناعي بين البلدين.

 

وعقدَ وزير الصناعة والمعادن منهـل عزيز الخباز أمس، في مقر الوزارة ببغداد جلسة مُباحثات مع وزير الصناعة اللبناني جورج بوشكيان بحضور الوكلاء والمُستشارين والمُديرين العامين في مركز الوزارة والوفد اللبناني وسُفراء كِلا البلدين ووقعا مُذكرة تفاهم تتضمن عِدة بنود ومواد لآليات التعاون والشراكة الصناعية بين البلدين .

 

وجددَ الخباز في مُستهل الجلسة التأكيد على توجيهات دولة رئيس الوزراء واهتمام الحكومة العراقية بالوقوف مع لبنان حكومةً وشعباً لتخطي الأزمة والظروف الصعبة التي تواجهها، مُشيراً إلى أن لدى لبنان إمكانيات مُتميزة في عدد من الصناعات منها الصناعات الدوائية وأنهُ بالإمكان الإستفادة وتبادُل الخبرات ونقل التجارُب الناجحة بين البلدين في هذا المجال والمجالات الصناعية الأخرى ولاسيما ان العراق بلد غني ويزخر بالقُدرات والإمكانيات في مُختلف القطاعات.

 

ودعا الوزير العراقي إلى أهمية وضع أسُس سليمة للتعاون والبدء بالخطوة الأولى لتكون بادرة خير للتعاون والشراكة الصناعية خاصةً وان وزارة الصناعة العراقية اليوم تعمل بمجالات كبيرة وأسلوب أكثر إنفتاحاً ، مؤكداً انَ الحكومة العراقية تسعى لبناء شراكة حقيقية مع كُل دول العراق وان تجعل العراق لاعباً حقيقياً في المنطقة الإقليمية ولد دورا فاعلا ومُتوازنا في التعامُل مع جميع دول المنطقـة .

 

بدوره عبّرَ وزير الصناعة اللبناني عن أمله بأن يكون هذا اللقاء خطوة جديدة لمُستقبل العلاقات والتعاون المُشترك بما فيه مصلحة البلدين والمنطقة.

 

وذكر بيان صادر عن وزراة الصناعة والمعادن العراقية انه جرى خِلال الجلسة إستعراض أبرز المجالات والمشاريع المُتاحة للتعاون الصناعي المُشترك لتكون خطوة وبداية لمُستقبل صناعي كبير بين البلدين.

 

كما وتمَّت مُناقشة العقود المُبرمة مع الجانب اللبناني لتجهيز بعض المُنتجات الصناعية والتباحُث حول إمكانية إستغلال المساحات والطاقات الكبيرة التي تتمتع بها شركة أدوية سامراء ومصنع أدوية نينوى في إقامة مشاريع دوائية جديدة لإنتاج الأدوية المُزمنة والسرطانية، وفقا للبيان.

 

وأشار البيان إلى التعاون في مجال الصناعات التعدينية حيث وجهَ الوزير العراقي بعقد لقاءات ثُنائية مع الوفد اللبناني لتزويدهم بكُل المعلومات والإجابة عن الإستفسارات والتواصُل الفني المُباشر مع الكوادر المُتقدمة في الوزارة كما وجهَ بتزويد الوفد اللبناني بقانون المُدن الصناعية وقانون الإستثمار الصناعي والمُنتجات المحلية المشمولة بقانون حماية المُنتجات المحلية ودليل المُنتجات الوطنية .

 

إلى ذلك، قالَ الخباز في مؤتمر صحفي، إن الزيارة والمُباحثات جاءت من أجل إيجاد صيغ للتعاون بين العراق ولبنان ولوضع الخطوة الأولى لهذا التعاون والسعي لتكامل صناعي يخدم البلدين.

 

فيما أشارَ وزير الصناعة اللبناني إلى انَ المُباحثات جرت تحتَ شعار الصناعة التكامُلية بين العراق ولبنان وسنسعى لتحقيق هذا التكامُل في المرحلة القادمـة .

 

ووصل وفد لبناني يضم رجال أعمال واقتصاد وصناعة لبنانيين برئاسة وزير الصناعة جورج بوشكيان، أمس السبت، إلى العاصمة بغداد في زيارة رسمية للمشاركة في مؤتمر رجال الأعمال اللبناني العراقي.

 

وقال بوشكيان إن الزيارة تأتي أيضا "من أجل تفعيل كل الاتفاقات المشتركة، وتفعيل إتفاق التيسير العربي، وفتح وتسهيل الترانزيت على الحدود العراقية، السورية واللبنانية".

 

أخبار ذات صلة