السعودية تنتقد مواصلة حظر ألمانيا تصدير السلاح إليها: نحن بحاجة إلى أسلحة للدفاع عن أنفسنا

السعودية تنتقد مواصلة حظر ألمانيا تصدير السلاح إليها: نحن بحاجة إلى أسلحة للدفاع عن أنفسنا

بغداد - العالم الجديد

انتقد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، حظر ألمانيا تصدير الأسلحة إلى بلاده.   وقال الأمير فيصل، في تصريحات مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن "حظر الأسلحة يرسل إشارة خاطئة للغاية"، مضيفا أن "السعودية بحاجة إلى أسلحة للدفاع عن نفسها بعد هجمات الحوثيين من
...

انتقد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، حظر ألمانيا تصدير الأسلحة إلى بلاده.

 

وقال الأمير فيصل، في تصريحات مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن "حظر الأسلحة يرسل إشارة خاطئة للغاية"، مضيفا أن "السعودية بحاجة إلى أسلحة للدفاع عن نفسها بعد هجمات الحوثيين من اليمن المجاورة".

 

وعبر عن عدم تفهمه لحجة الحكومة الألمانية، قائلا "لا نحتاج إلى أسلحة لنكون عدوانيين، بل لنتمكن من حماية أنفسنا".

 

وأضاف أن بلاده "تعاونت لفترة طويلة بشكل جيد مع ألمانيا في مسائل التسليح"، مشيرا إلى أن "الشركات الألمانية في هذا المجال تتمتع بمكانة ممتازة".

 

وقال "من جانبنا نود أن تكون لدينا هذه الشراكة مع ألمانيا"، موضحا في الوقت نفسه أنه يمكن أيضا شراء الأسلحة التي تحتاجها السعودية من مكان آخر، وسنجد ما نحتاجه، سواء في ألمانيا أو في أي مكان آخر".

 

وتعتزم الحكومة الألمانية الجديدة، بقيادة المستشار أولاف شولتس، مواصلة حظر تصدير أسلحة للسعودية، وتدرس إمكانية وضع حدٍّ للاستثناءات السابقة.

 

وكانت الحكومة الألمانية السابقة، بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل، أوقفت صادرات الأسلحة إلى السعودية في نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، بعد أن وثقت تحقيقات الأمم المتحدة أن جميع الأطراف المشاركة في حرب اليمن ارتكبت جرائم بحق مدنيين.

 

وخلص تقرير للأمم المتحدة في عام 2018 أجري بناء على طلب مجلس حقوق الإنسان الأممي، بأن العمليات الجوية للتحالف العربي الذي تقوده المملكة تسببت في معظم الخسائر البشرية المباشرة من المدنيين، حيث أصابت الضربات أسواق وجنازات وحفلات زفاف وغيرها من الأماكن.

أخبار ذات صلة