مقتل معاون قائد الحرس الثوري الإيراني ونجاة أحد مسؤوليه

مقتل معاون قائد الحرس الثوري الإيراني ونجاة أحد مسؤوليه

بغداد - العالم الجديد

نجا قائد اللواء 110 التابع للحرس الثوري الإيراني، العميد حسين الماسي، من محاولة اغتيال بمدينة زاهدان مركز محافظة سيستان وبلوشستان بجنوب شرق إيران، فيما قتل مرافقه نجل معاون قائد الحرس الثوري.   وفي التفاصيل، كشفت وكالة الأنباء الإيرانية "إيرنا" نقلا عن شهود عيان أنه "إثر إطلاق
...

نجا قائد اللواء 110 التابع للحرس الثوري الإيراني، العميد حسين الماسي، من محاولة اغتيال بمدينة زاهدان مركز محافظة سيستان وبلوشستان بجنوب شرق إيران، فيما قتل مرافقه نجل معاون قائد الحرس الثوري.

 

وفي التفاصيل، كشفت وكالة الأنباء الإيرانية "إيرنا" نقلا عن شهود عيان أنه "إثر إطلاق النار فجر اليوم السبت، المصادف ليلة القدر، من قبل شخص أو أشخاص مجهولين، نحو سيارة العميد الماسي قائد لواء سلمان الفارسي في زاهدان، استشهد حارسه الخاص محمود آبسالان (نجل معاون قائد الحرس الثوري)".

 

في حين نفى مصدر مطلع للوكالة في مقر "قدس" التابع للحرس الثوري إصابة العميد حسين الماسي.

 

وأعلن مساعد محافظ سيستان وبلوشستان للشؤون الأمنية والشرطية، علي رضا مرحمتي، عن اعتقال الضالعين في عملية إطلاق النار على نقطة تفتيش في زاهدان مركز المحافظة.

 

وأوضح قائلا إن "نقطة التفتيش هذه واقعة عند مدخل مدينة زاهدان حيث تعرضت لإطلاق نار فجر اليوم السبت من قبل عناصر شريرة".

 

وتابع "في هذا الحادث، استشهد محمود آبسالان، نجل العميد آبسالان (نائب قائد فيلق "سلمان" للحرس الثوري في محافظة سيستان وبلوشستان) الذي كان متواجدا في نقطة التفتيش".

 

وأردف أن "الضالعين في عملية إطلاق النار هذه قد تم اعتقالهم، وأن التحقيق جار معهم في الوقت الحاضر"، حيث يذكر أن قوات الحرس الثوري اعتقلت الضالعين في هذا الحادث، وهم 4 عناصر كانوا يستقلون سيارة وأطلقوا النار على نقطة التفتيش.

 

أخبار ذات صلة