تركيا تؤكد تشكل أرضية لعودة المحادثات بين روسيا وأوكرانيا وبحث نقل الحبوب عبر البحر الأسود

تركيا تؤكد تشكل أرضية لعودة المحادثات بين روسيا وأوكرانيا وبحث نقل الحبوب عبر البحر الأسود

بغداد - العالم الجديد

أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أنه قد تشكلت أرضية للعودة إلى المحادثات بين موسكو وكييف، لافتا إلى استعداد بلاده لاستضافة اجتماع بين روسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة لبحث فتح ممر لنقل الحبوب عبر البحر الأسود.   وقال تشاووش أوغلو، في مؤتمر صحافي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، اليوم
...

أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أنه قد تشكلت أرضية للعودة إلى المحادثات بين موسكو وكييف، لافتا إلى استعداد بلاده لاستضافة اجتماع بين روسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة لبحث فتح ممر لنقل الحبوب عبر البحر الأسود.

 

وقال تشاووش أوغلو، في مؤتمر صحافي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، في العاصمة التركية أنقرة إنه "أجرينا محادثات مثمرة مع نظيري الروسي وتشكلت أرضية للعودة إلى المحادثات بين موسكو وكييف"، مؤكدا استعداد بلاده لاستضافة اجتماع بين روسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة لبحث فتح ممر لنقل الحبوب عبر البحر الأسود.

 

وأضاف "من الضروري بحث التدابير اللازمة لعبور السفن في البحر الأسود".

 

وتابع وزير الخارجية التركي أن "تركيا تؤيد طلب روسيا برفع العقوبات المفروضة عليها لنقل الحبوب إلى الأسواق العالمية".

 

وعلق وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، على احتمال عقد لقاء بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وفلاديمير زيلينسكي، قوله إنه من الضروري أولا استئناف عمل الفريقين المفاوضين الروسي والأوكراني.

 

وقال لافروف، خلال المؤتمر الصحفي إن "زيلينسكي يريد لقاء (بوتين) فقط من أجل اللقاء.. ننطلق من حقيقة أنه من الضروري أولاً أن تستأنف الفرق المفاوضة العمل.. الكرة في ملعب الأوكرانيين منذ ما يقرب الشهرين".

 

وأضاف لافروف أنه "تم تسليم رؤية الجانب الروسي للنسخة الأخيرة من مسودة الاتفاقيات إلى كييف في منتصف نيسان/أبريل.. ومنذ ذلك الحين لم نتلق أي رد".

 

واستضافت إسطنبول، أواخر شهر آذار/مارس الماضي، محادثات بين وفدي روسيا وأوكرانيا، لبحث القضايا الخلافية، وإيجاد مخرج للنزاع.

 

وعُقدت قبل ذلك عدة جولات من المفاوضات بين الجانبين، على أراضي جمهورية بيلاروس، حيث تم التوصل إلى تفاهم بشأن توفير ممرات إنسانية مشتركة لإجلاء المدنيين، وإيصال المواد الغذائية والأدوية إلى المحتاجين.

أخبار ذات صلة