تحالف الفتح يحذر الكاظمي من الذهاب إلى مؤتمر الرياض

تحالف الفتح يحذر الكاظمي من الذهاب إلى مؤتمر الرياض

بغداد - العالم الجديد

حذر عضو تحالف الفتح علي الفتلاوي، اليوم السبت، رئيس حكومة تصريف الأعمال مصطفى الكاظمي من الذهاب إلى مؤتمر الرياض التي ستعقد بحضور الرئيس الأمريكي جو بايدن، مبينا أن المؤتمر فيه الكثير من الإشكاليات “وسيزيد الطين بلة” في البلد.   ونقلت وكالة المعلومة المحلية، عن الفتلاوي قوله إن &q
...

حذر عضو تحالف الفتح علي الفتلاوي، اليوم السبت، رئيس حكومة تصريف الأعمال مصطفى الكاظمي من الذهاب إلى مؤتمر الرياض التي ستعقد بحضور الرئيس الأمريكي جو بايدن، مبينا أن المؤتمر فيه الكثير من الإشكاليات “وسيزيد الطين بلة” في البلد.

 

ونقلت وكالة المعلومة المحلية، عن الفتلاوي قوله إن "أغلب الدول العربية وبنسبة كبيرة جدا هي مطبعة، وإن كانت بالخفاء، خوفاً فقط من الشعوب بسبب الالتزام الإسلامي، أما في جانب السياسة والحكومات فهي ذاهبة نحو التطبيع"، مؤكدا أن "العراق قد يكون يختلف عن هذه البلدان المترفة، ولديه ثوابت مترسخة في تجريم التعامل مع الكيان الصهيوني بكافة أشكاله".

 

وأضاف "لا ننصح الكاظمي بالذهاب لهذا المؤتمر، لأن فيه الكثير من الإشكاليات ولاسيما أن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن لديه خطط بعيدة الأمد بخصوص التطبيع”، مبينا أننا “نحاول الابتعاد عن المشاكل الداخليةً والتي لا تنسجم مع متطلبات الشعب العراقي وخصوصا في هذه المرحلة الصعبة".

 

وأوضح عضو تحالف الفتح أن “زيارة الكاظمي إلى مؤتمر الرياض التطبيعي ستعقد العملية السياسية ويدخل البلد في إشكالات نحن في غنى عنها”، مشيرا إلى أن “الكثير من القوى الوطنية ولاسيما محور المقاومة ترفض هذه الفكرة ولا تطيق اسم الكيان الصهيوني خصوصا بعد قانون التجريم الذي وضعه البرلمان قبل فترة وجيزة”.

 

وكانت عضو كتلة الصادقون النيابية سهيلة نجم قد بينت، اليوم السبت، أن توجهات رئيس حكومة تصريف الأعمال مصطفى الكاظمي تناغم معسكر الولايات المتحدة الأمريكية الذي يضم دول الخليج، فيما أوضحت أن مؤتمر الرياض وفي حالة ثبوته لمناقشة التطبيع سيعرض الكاظمي إلى المحاسبة داخل قبة البرلمان.

 

 

 

أخبار ذات صلة